الأخــبــــــار
  1. المفوضيةالأوروبية:دمشق علقت إصدار تأشيرات دخول للدبلوماسيين الأوروبيين
  2. محامو نادي الأسير يعلقون العمل بمحكمة "عوفر" اليوم رفضاً للتضييق عليهم
  3. الشرطة والنيابة تحققان بظروف وفاة فتى 15 عاما من يطا جنوب الخليل
  4. نشر منظومة "القبة الحديدية" بمنطقة تل ابيب في مركز إسرائيل
  5. قائد شرطة الاحتلال في القدس يقتحم المسجد الأقصى
  6. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة الغربية
  7. جيش الاحتلال يفجر علما فلسطينيا وضعه فلسطينيون جنوب قطاع غزة
  8. فرنسا: الأيام القادمة ستنشأ آلية تجارية بين الاتحاد الأوروبي وإيران
  9. اليوم- مصر تغلق معبر رفح بالاتجاهين للاحتفال بثورة يناير
  10. الخارجية تدين تدخل بعض الدول بالشؤون الداخلية لفنزويلا
  11. مؤسسات رام الله والبيرة تطالب بالغاء قرار حبس رئيسي البلدية
  12. حالة الطقس: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة
  13. وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لا يعترف بغوايدو رئيسا للبلاد
  14. ترامب يعلن اعترافه بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا انتقاليا للبلاد
  15. الكابينت يسمح بدخول اموال قطر الى غزة
  16. الرئيس يتابع بقلق بالغ ويدين الاعتداءات على الأسرى
  17. بلدية نابلس تعلق الدوام اليوم تضامنا مع رام الله
  18. فشل الحوار بين الأسرى وإدارة معتقل "عوفر"
  19. فتح: نريد حكومة قوية تقودها فصائل منظمة التحرير
  20. الشرطة: 7 إصابات منها حرجة بحادث سير في طريق وادي النار شمال بيت لحم

صور- طمون تودّع الشهيد بشارات

نشر بتاريخ: 24/10/2018 ( آخر تحديث: 24/10/2018 الساعة: 16:48 )
طوباس- معا- شيع الآلاف في بلدة طمون جنوب طوباس، اليوم الأربعاء، جثمان الشهيد محمد محمود بشارات، الذي استشهد برصاص الاحتلال خلال مواجهات مع قوات الاحتلال التي اقتحمت بلدة طمون فجر اليوم.

وجابت المسيرة شوارع البلدة مع وصول جثمان الشهيد لمسقط رأسه في موكب محمول انطلق من المستشفى التركي بمدينة طوباس ليحمل بعدها على اكتاف صحبه وأحبته بمسيرة قصدت بيته لتلقى عليه نظرة الوداع الأخير وسط ومنه الى مسجد البلدة حيث أقيمت على جثمانه المسجى صلاة الجنازة فمقبرة البلة حيث وورب الثرى.

وشيعوا المشاركون الشهيد وسط هتافات التكبير والهتافات الغاضبة التي اكدوا من خلالها على مواصلة المسيرة ومقاومة الاحتلال مرددين "عل قدس رايحين شهداء بالملايين .. يا شهيد ارتاح رتاح واحنا نكمل الكفاح . ويا خالد يا ابن الوليد جبنالك عريس جديد".

وبالعودة لجريمة إعدام محمد فقد اكد شقيقه انه غادر منزله عند الثانية فجرا وهو ما تزامن مع اقتحام قوات الاحتلال للبلدة حيث التحق محمد باربعة من أصدقائه للتصدي لقوات الاحتلال التي رشقوها بالحجارة، الا ان محمد ومن معه وقعوا بكمين لجنود الاحتلال الذين بادروهم بإطلاق نار كثيف ومباشر اسفر عن استشهاد محمد بعد إصابته برصاصة بالصدر اطلقتها عليه مجندة اسرائيلية، في حين أصيب ثلاثة اخرون برصاص الاحتلال المتفجر وصفت إصابة اثنين منهم بالخطيرة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018