عـــاجـــل
اسرى عوفر يبدأون اضرابا عن الطعام احتجاجا على تكرار الاعتداء عليهم
الأخــبــــــار
  1. اسرى عوفر يبدأون اضرابا عن الطعام احتجاجا على تكرار الاعتداء عليهم
  2. مشير المصري: لن نسمح بتحويل الاسرى كورقة انتخابية من قبل الاحتلال
  3. اسرائيل تُفشل انضمام فلسطين للجنة مراقبة الاسلحة النووية
  4. الاحتلال يستهدف المزارعين والصيادين بنيران رشاشاته بغزة دون اصابات
  5. قوات الاحتلال تعتقل 7 مواطنين من الضفة
  6. مصرع مواطن و6 اصابات في حادث سير بواد النار شرق بيت لحم
  7. اليوم- اعادة فتح منتجع التزلج في جبل الشيخ
  8. إطلاق نار في مركز تجاري أميركي والمهاجم طليق
  9. إسرائيل تستأنف تركيب البلوكات عند الحدود اللبنانية
  10. اجواء مُشمسة والحرارة أعلى من معدلها العام
  11. مواجهات مع الاحتلال في بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  12. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز حوارة جنوب نابلس
  13. اولي- اطلاق نار تجاه فلسطيني شمال الضفة بدعوى محاولة طعن مستوطنين
  14. إصابة أكثر من 100 أسير في "عوفر"
  15. مهنا: انتهاء أزمة معبر الكرامة
  16. "الشبيبة" تدعو للتصعيد ردا على قمع أسرى عوفر
  17. "النواب الأردني" يقر قانون العفو العام
  18. مصادر معا: تعيين اكرم الخطيب قائما باعمال النائب العام في السلطة
  19. اسرائيل تعفي الوقود القطري لكهرباء غزة من الضريبة

الأسرى في "عيادة الرملة" يعانون ظروفا صعبة

نشر بتاريخ: 07/11/2018 ( آخر تحديث: 10/11/2018 الساعة: 08:46 )
رام الله- معا- أشارت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، أن الأوضاع الصحية للأسرى المرضى والجرحى القابعين في عيادة معتقل "الرملة" في تدهور مستمر، في ظل غياب المتابعة الصحية وتركهم فريسة للأمراض.

وأوضحت الهيئة أن إدارة الرملة تتعمد المماطلة في تقديم العلاج للأسرى المرضى بعدم تشخيص أمراضهم كما يجب، والتقاعس عن فحصهم والاستهتار بحالاتهم الصحية الصعبة.

وكشف تقرير الهيئة عن عدد من الحالات المرضية التي تقبع في العيادة حالياً، ومن بينها حالة الأسير محمد سعيد أبو خضر (34 عاماً) من مدينة جنين، والذي يعاني من فشل كلوي بسبب ما تعرض له من انتهاكات طبية متتالية خلال تواجده في العيادة، أدت إلى تدهور حالته الصحية، ويخضع الأسير لجلسات غسيل كلوي 4 مرات أسبوعياً لخفض نسبة التلوث والفسفور في الدم، ومن المقرر إجراء عملية زراعة كلى له في أقرب فرصة ممكنة، بعد قيام شقيقه بالتبرع له بإحدى كليتيه، بينما لا يزال يعاني الفتى خليل جبارين (16 عاماً) من بلدة يطا قضاء الخليل، من آثار اصابته بـ7 طلقات بجسده أثناء اعتقاله قرب تجمع "غوش عتصيون" شمال الخليل، حيث أُصيب برصاصتين بيده اليسرى، وأخرى برقبته ورصاصة بفخده الأيمن، وثلاث رصاصات بقدمه اليسرى والحوض.

في حين يمر الأسير مصطفى دراغمة (23 عاماً) من محافظة طوباس، بوضع صحي سيء للغاية، فهو مصاب بفشل كلوي، وبحاجة إلى جلسات غسيل كلوي بشكل دوري، كما أنه مصاب بمرض السكري، وبحاجة إلى عناية طبية فائقة لوضعه.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018