الأخــبــــــار
  1. مستوطن يدهس شابا في القدس المحتلة
  2. الأمم المتحدة تدعو إلى وقف قرارات الهدم في صور باهر
  3. واشنطن تبدأ "معاقبة" تركيا
  4. أوغلو: قضية فلسطين لن تصبح رهينة أميركا وإسرائيل
  5. قافلة أميال من الابتسامات تغادر غزة
  6. اشتية: اليوم تم إعادة ولادة مقام النبي موسى
  7. التربية: نتائج الثانوية العامة ستعلن يوم غد الخميس الساعة الـ8 صباحا
  8. اقتحام بلدة سلوان لتنفيذ هدم 4 محلات تجارية
  9. رام الله- مكافحة الفساد توقف موظف ضريبة بتهمة خيانة الامانة
  10. هدم منشأة تجارية في قرية صور باهر جنوب شرق القدس
  11. الاحتلال يهدم منشأة تجارية في بلدة بيت حنينا شمال القدس
  12. المشتبه به بقتل المواطن رجوب في الظاهرية يسلم نفسه واداة الجريمة
  13. مستوطنون ينصبون بيوتا متنقلة جديدة في الأغوار
  14. مقتل مواطن باطلاق النار عليه ببلدة الظاهرية جنوب الخليل
  15. حالة الطقس: أجواء شديدة الحرارة وتحذيرات من التعرض لأشعة الشمس
  16. صحة غزة: نقص الأدوية والمستهلكات الطبية تجاوز النصف
  17. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة ويدعي مصادرة اسلحة
  18. ضبط 5 طن من المواد الغذائية الغير صالحة بالخليل
  19. 5 اصابات اثر انقلاب دراجة نارية بغزة
  20. ترامب: تم إحراز تقدم كبير في إطار قضية إيران

640 وحدة استيطانية جديدة في القدس المحتلة

نشر بتاريخ: 07/11/2018 ( آخر تحديث: 08/11/2018 الساعة: 10:44 )
بيت لحم-معا- أقرت لجنة التنظيم والبناء اللوائية التابعة لبلدية الاحتلال في القدس، بناء 640 وحدة استيطانية جديدة، في مستوطنة "رامات شلومو"، المقامة على اراضي المواطنين الفلسطينيين في شعفاط شمال القدس المحتلة عام 1967.
وتسببت الموافقة على خطة لتوسيع المستوطنة عام 2010، بازمة غير مسبوقة مع إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما التي كانت تعارض الاستيطان بوتيرة متسارعة في المناطق المحتلة عام 1967.
وقالت صحيفة هآرتس" العبرية، إن الأراضي التي ستقام عليها الوحدات الاستيطانية الجديدة، تقع خارج "الخط الاخضر"، وقسم منها سيقام على أراض بملكية فلسطينية خاصة.

ورفضت اللجنة الاعتراضات التي قدمتها جمعية "عير عاميم" وجمعية حماية الطبيعة ضد خطة البناء، التي من المقرر أن تقام على أراضي مفتوحة بين مستوطنة "رامات شلومو" وبلدة بيت حنينا شمال القدس المحتلة.
وطالبت جمعية "عير عاميم" في اعتراضاتها التي قدمتها، المسؤولين عن البناء بتقسيم البناء بين ملاّك الأراضي بحسب حجم تلك الاملاك من الأرض، لكن المسؤولين اختاروا تقديم خطة لا تشمل أصحاب الأرض الفلسطينيين، والنتيجة، بحسب "عير عاميم"، هي أن البلدية صادرت غالبية الأراضي ذات الملكية الخاصة والتي تعود للمواطنين الفلسطينيين، لشق شوارع وإقامة مرافق عامة للمستوطنين.
وادعت اللجنة في رفضها للاعتراضات، أن القسم الأساسي من الأرض يعود لفلسطينيين وإسرائيليين بشكل مشترك، وفي مرحلة مة مراحل تنفيذ الخطة سيكون هناك حاجة لتفكيك الشراكة بين الطرفين، وهي خطوة يتوجه من خلالها المالكون الذين شرعوا بالبناء إلى المحكمة "العليا" الإسرائيلية، لإجبار المالكين الفلسطينيين على بيع حصصهم في تلك الأرض.
وأعرب الباحث في مؤسسة "عير عاميم" أفيف تترسكي لـ "هآرتس" عن خيبة أمله بتذرع لجنة التنظيم والبناء بذرائع رسمية لإقرار خطوة تشكل انتهاكا لحقوق أصحاب الأرض الفلسطينيين، مضيفا، "إننا لا نتحدث عن مستوطنين متطرفين في بؤر بمكان في في تلال نابلس، ولكن في مؤسسات الدولة التي تعمل في القدس العاصمة. هذا دليل على أن السيطرة الإسرائيلية على القدس الشرقية تقوم على التمييز الشديد".
يذكر أن في القدس الشرقية المحتلة 18 مستوطنة اسرائيلية يقطنها أكثر من 220 الف مستوطن، بحسب معطيات رسمية فلسطينية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018