الأخــبــــــار
  1. العثور على رضيعة امام بناية سكنية بالخليل
  2. السعودية توجه الدعوة لأمير قطر لحضور القمتين العربية والخليجية بمكة
  3. اختفاء قارب على متنه ٥ اشخاص في بحيرة طبريا
  4. الحكومة: رواتب موظفي السلطة يوم الأحد المقبل بنسبة صرف 60%
  5. صحيفة اسرائيلية: قطر تقرر المشاركة في مؤتمر البحرين
  6. الاحتلال يمدد توقيف شاب مقدسي لاستكمال التحقيق
  7. بطلب من نتنياهو- سكرتاريا الليكود تجتمع الثلاثاء للتحضير للانتخابات
  8. الجزائر: انتهاء فترة الترشح للرئاسة بدون مرشّحين
  9. اسرائيل: موجة الحر اسفرت عن احتراق 15 ألف دونم من المزروعات والاحراش
  10. نتنياهو: لا حاجة لجرنا إلى انتخابات اخرى غير ضرورية
  11. توتر في ساحات الاقصى ومحاصرة المصلين داخل المصلى القبلي
  12. مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى
  13. المعارضة الإسرائيلية: لن يكون لدينا ديكتاتور تركي
  14. ضبط 100 كروز دخان مهرب في الخليل
  15. نتنياهو يهاجم ايمن عودة ويصفه أنه داعم "للإرهاب"
  16. ترامب: لن نتكبد خسائر الحروب التجارية بعد الآن!
  17. فالنسيا بطلا لكأس ملك إسبانيا بثنائية في شباك برشلونة
  18. رئيس الوزراء: سنعيد النظر بكافة الاتفاقيات الموقعة مع اسرائيل
  19. اصابات واعتقالات خلال اعتداء قوات الاحتلال على المقدسيين بالقدس
  20. توصية ليهود ألمانيا بعدم ارتداء القلنسوة خوفاً من مهاجمتهم

حمدونة: خطر يداهم الأسرى المرضى في السجون

نشر بتاريخ: 27/11/2018 ( آخر تحديث: 29/11/2018 الساعة: 08:22 )
غزة- معا- ناشد مدير مركز الأسرى للدراسات د. رأفت حمدونة المؤسسات الحقوقية والانسانية والصليب الأحمر الدولي بالضغط على الاحتلال للاطلاع على أحوال الأسرى الفلسطينيين المرضى في السجون الاسرائيلية خاصة ممن يحتاجون للعمليات الجراحية السريعة، ومن هم بقسم "مراج " بسجن الرملة، لما يقع عليهم من خطر ومعاناة نتيجة للأوجاع والآلام الكبيرة.

وأشار د. حمدونة إلى اتباع سياسة الاستهتار الطبي بحق الأسرى من قبل إدارة مصلحة السجون بحق ذوي الأمراض المزمنة، ولمن يحتاجون لعمليات جراحية، الأمر المخالف للمبادىء الأساسية لمعاملة الأسرى التي اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في 1979 و1990 على التوالي واللواتي أكدتا على حماية صحة الأسرى والرعاية الطبية للأشخاص المحتجزين، واللواتي اعتبرتا أن أي مخالفة في هذا الجانب يرقى إلى درجة المعاملة غير الانسانية.

وأوضح أن عددا كبيرا من الأسرى المرضى ينتظرون دور العمليات أحياناً لأشهر وأحياناً لسنوات، وعند اجرائها يعانون من الاستهتار الطبي، الأمر الذي راح ضحيته عدد كبير من الأسرى.

وأضاف أن هنالك خطورة على الأسرى المرضى بسبب عدم توفير الرعاية والعناية الصحية، والتسويف في اجراء العمليات الجراحية، وعدم وجود طواقم طبية متخصصة، وبسبب نقص الادوية اللازمة، والفحوصات الطبية الدورية للأسرى، وعدم السماح بادخال الطواقم الطبية من وزارة الصحة الفلسطينية.

وطالب د. حمدونة المؤسسات الدولية العاملة في مجال الصحة بانقاذ حياة الفلسطينيين المرضى في السجون الإسرائيلية واللذين وصل عددهم إلى ما يزيد عن 1500 أسير ممن يعانون من أمراض مختلفة ومنهم العشرات ممن يعاني من أمراض مزمنة كالغضروف والقلب والسرطان والفشل الكلوي والربو وأمراض أخرى، وأشار إلى أهمية الضغط على الاحتلال من أجل تحرير الأسرى المرضى في السجون، وانقاذ حياتهم من العبث والاستهتار المتعمد من قبل إدارة مصلحة السجون الاسرائيلية لعرضهم على طواقم طبية متخصصة قبل فوات الأوان.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018