الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعلن اندلاع حريق في "شاعر هنيغف" بسبب بالون مشتعل من غزة
  2. اعتقال فتاة قرب الحرم الإبراهيمي في الخليل بحجة حيازتها سكينا
  3. الحكومة الإسرائيلية تصادق على رفع عدد الوزراء
  4. مصرع 4 عمال في انهيار رافعة وسط اسرائيل
  5. حالة من التوتر تسود معتقل "عسقلان" عقب قرار نقل ممثل الأسرى تعسفيا
  6. هآرتس: 35 ألف فلسطيني غادروا قطاع غزة في 2018 بينهم 150 طبيباً
  7. محكمة الاحتلال العليا تؤيد قرار الإفراج عن قاتل الشهيدة الرابي
  8. شرطة الاحتلال تخلع غراس الزيتون في منطقة باب الرحمة بالمسجد الأقصى
  9. وزير الزراعة في حكومة الاحتلال يقتحم المسجد الأقصى المبارك
  10. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الضفة
  11. طمرة: اعلان الاضراب العام في المدينة ويشمل المدارس بعد مقتل وسام ياسين
  12. الامن الفلسطيني ينتشر بكثافة في المنطقة الجنوبية من الخليل
  13. طمرة: مقتل وسام ياسين في جريمة إطلاق نار
  14. الاحتلال يقتحم تقوع ويدعي رشق مركبات المستوطنين بالحجارة
  15. الاحتلال يقتحم الأقصى ويخلي المعتكفين
  16. القوات السورية تتصدى "لأجسام غريبة" مصدرها إسرائيل
  17. حاخام إسرائيلي يطالب بمد يوم السبت تكفيراً عن "تدنيس" مسابقة يوروفيجن
  18. بالونات تحمل عبوة ناسفة تهبط في قاعدة إسرائيلية
  19. تقرير يشير لتدخل إسرائيل بانتخابات نيجيريا
  20. بوتين يؤكد للرئيس دعمه للشرعية الدولية

رفض تعويض طبيب قتلت إسرائيل طفلاته الثلاث

نشر بتاريخ: 03/12/2018 ( آخر تحديث: 04/12/2018 الساعة: 08:38 )
الطبيب أبو العيش في صورة مع طفلاته قبل استشهادهم
بيت لحم- معا- رفضت المحكمة الإسرائيلية العسكرية، اليوم الاثنين، دفع تعويضات للطبيب الفلسطيني عز الدين أبو العيش، الذي قتلت قوات الاحتلال بناته الثلاثة في قصف لمنزله خلال عدوان الاحتلال على قطاع غزة عام 2009.

وادعت المحكمة، أن قتل بنات الطبيب أبو العيش، الذي كان يعمل في مستشفى "شيبا" الإسرائيلي، تم خلال "عمليات حربية"، وأن "الدولة" لا تتحمل المسؤولية عن ما يجري في هذه الأحداث.
كما ادعت في قرارها أن تنظيمات المقاومة الفلسطينية أخفت سلاحا في منزل أبو العيش، دون علمه، مما زاد من نتتائج المأساة التي حلت بالعائلة.
وجاء في ادعاءات الجندي الذي قصف بدبابته منزل أبو العيش في جباليا شمال قطاع غزة، أنه شاهد أشخاصا يراقبون قوات الاحتلال من داخل المنزل، فاعتقد أنهم مقاومون قد حولوا المنزل إلى نقطة رصد، فأصدر الضابط أوامره بإطلاق القذائف على المنزل، الذي تبين فيما بعد أنه منزل يضم أناسا مدنيين.
كما برأت المحكمة جنود الاحتلال من تهمة الإهمال، مدعية أن الظروف التي أحاطت بعمل الجنود، كانت تستدعي منهم التصرف بالطريقة التي تصرفوا بها.
وفي أعقاب الكارثة التي حلّت بأسرته غادر الطبيب عز الدين أبو العيش قطاع غزة مع من تبقوا من أفراد اسرته للإقامة في كندا.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018