الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يطلق النار صوب فلسطينيين اجتازا السياج في محيط قطاع غزة
  2. الحمد لله: وضعنا سيناريوهات لمواجهة الحصار المالي ولم نقترض من البنوك
  3. الحمد الله: شكلنا لجنة وزارية مع القطاع الخاص لتطوير العمل المشترك
  4. ترامب يرشح ديفيد ساترفيلد سفيرا في أنقرة
  5. استشهاد 15 جنديا مصريا بهجوم مسلح في سيناء
  6. اسرائيل تستخدم حيلا قضائية لشرعنة البؤر الاستيطانية في الضفة الغربية
  7. اطلاق نار على المزارعين والصيادين بغزة واحتراق آلية عسكرية خلف السياج
  8. 2800 وحدة استيطانية جديدة في القدس
  9. قوات الاحتلال تعتقل 4 مواطنين من الضفة
  10. أجواء باردة وأمطار فوق معظم المناطق
  11. مصر تبحث مع اللجنة اليهودية الأمريكية استئناف عملية السلام
  12. وزير خارجية عمان يلتقي تسيفي ليفني
  13. استدعاء سفيرة إسرائيل في بولندا لـ "جلسة توبيخ"
  14. الأمم المتحدة تحذر من خطورة الأوضاع في غزة
  15. البرلمان اللبناني يمنح الثقة لحكومة سعد الحريري
  16. ارتفاع أسعار النفط عالميا
  17. فوز حركة "فتح" بانتخابات نقابة الطب المخبري
  18. البرلمان اللبناني يمنح الثقة لحكومة سعد الحريري
  19. الجبير: إيران تدعم حماس والجهاد لتقويض السلطة الفلسطينية
  20. انتخابات العربية للتغيير: الطيبي أولا والسعدي ثانيا

عودة: عدم وجود معطيات حول ملفات الاجرام بالسوق السوداء فضيحة كبرى

نشر بتاريخ: 06/12/2018 ( آخر تحديث: 13/12/2018 الساعة: 08:40 )
النقب- معا- ردت وزيرة القضاء الاسرائيلية أييلت شاكيد على استجواب النائب ايمن عودة رئيس القائمة المشتركة، بموضوع المعتقلين والموقفين المرتبطين "بالسوق السوداء"، حيث قدّمها في مسعًى لبناء خطة ممنهجة لمحاربة العنف وعصابات الإجرام المنظّم في المجتمع العربي.

وطالب الاستجواب بمعرفة عدد المعتقلين وعدد لوائح الاتهام التي قدّمت ضدّ المعتقلين المتّهمين بالعمل "بالسوق السوداء".

وكان ردّ وزيرة القضاء على الاستجواب" ان ملفّات المدّعي العام ليست مصنّفة حسب الاطار الذي به نفّذت الجريمة، بما في ذلك السوق السوداء، فلهذا السبب ليس بإمكان الوزارة ان تستخرج من منظومتها المحوسبة معلومات عن هذه المسألة."

وحول ذلك عقب النائب عودة" جواب وزيرة القضاء يدلّ على استهتار الوزارة والحكومة بقضية العنف والجريمة في المجتمع العربي والدولة عامةً، ويثبت انه لا يوجد بحوزتها خطة لمحاربة الجريمة او حتى أساس معلومات لبناء خطة مماثلة. بل اكثر من ذلك، تجاهل الحكومة للمعطيات الأساسيّة حول ملفّات السوق السوداء يدعم وجودها ويغذّي العنف المنظم."

وأضاف" حكومة اليمين العنصري تريد ان تُفشل جميع مساعينا لمحاربة العنف. فنحن لا نكتفي بطلب محاربة العنف، إنّما نطرح خططًا عملية ومهنيّة للكشف عن مصدر الجريمة ومحاربتها، ولكن الحكومة تفشلها بنوايا مبيّنة."

وقال عودة إنه لن يتنازل عن هذا المطلب لحيازة المعلومات الكافية، والإصرار على ملاحقة الحكومة حتى اتخاذ الخطوات الحقيقية لمحاربة العنف والجريمة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018