الأخــبــــــار
  1. وفاة الطفل أحمد بلال سعادة جادو (عام ونصف) دهسه عمه بالخطأ في بيت لحم
  2. مصرع عامل اثر انهيار سقالة خشب عليه في موقع بناء بحيفا
  3. اشتية:أرسلنا وفدا للأردن ومصر لبدء ارسال التحويلات الطبية لدول عربية
  4. وزير الزراعة في حكومة الاحتلال وعشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى
  5. مصرع الشاب قصي غسان القيسي من بيت لحم في حادث سير ذاتي
  6. ارتفاع عدد قتلى تفجيرات سريلانكا إلى 290 شخصا وإصابة نحو 500 آخرين
  7. عقوبات جديدة: الولايات المتحدة ستحظر استيراد النفط من إيران
  8. الاحتلال يعتقل 6 مواطنين من الضفة
  9. الاحتلال يعتقل شابين بزعم اجتياز الحدود شمال غزة
  10. الاحتلال يقتحم فندقا في القدس خلال وجود مسؤولين فلسطينيين
  11. مقتل شاب من بلدة عصيرة الشمالية شمال نابلس بمنزل في مدينة طوباس
  12. عطالله عطالله ابو الزعيم والد اللواء حازم عطالله في ذمة الله
  13. احباط محاولة تهريب مسدسات من الأردن الى اسرائيل
  14. الرئيس يدين الهجمات الإرهابية التي وقعت على كنائس وفنادق في سريلانكا
  15. اعتقال صامد جهاد يوسف جعارة من مخيم العروب
  16. ثلوج في الربيع- تسجيل 20 سم تراكم الثلوج على جبل الشيخ اليوم
  17. نتنياهو يتجه لرفع عدد الوزراء إلى 26 لإرضاء شركائه
  18. عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى في "عيد الفصح "
  19. سريلانكا: 35 قتيلا و160 جريحا في تفجيرات كنائس وفنادق
  20. تركيا تحيل فلسطينييّن إلى القضاء بتهمة التجسس لصالح الإمارات

مسؤول: رصدنا الأنفاق 4 سنوات وقررنا العمل بهذا التاريخ

نشر بتاريخ: 06/12/2018 ( آخر تحديث: 08/12/2018 الساعة: 09:26 )
بيت لحم- معا- قال مسؤول سياسي إسرائيلي كبير، اليوم الخميس، إن النشاط الإسرائيلي تسبب بكبح التمركز الإيراني في سوريا بشكل ملحوظ، مدعيا أن الأموال الإيرانية المستثمرة في ذلك انخفظت بنسبة عشرات بالمائة نتيجة للعقوبات التي فرضت على طهران.
ورأى المسؤول الكبير، الذي لم تكشف صحيفة "هآرتس" إسمه، وجود احتمال كبير لأن تضطر إسرائيل للعمل في لبنان، مدعيا أن إيران توجه معظم جهودها لتسليح حزب الله بأسلحة تقليدية.

وقال: إنه يتم التعبير عن هذه الجهود بامتلاك حزب الله 140 ألف صاروخ غالبيتها قصيرة المدى، وأسلحة موجهة دقيقة.
وأضاف المسؤول، إن ترسانة الأسلحة الدقيقة لحزب الله محدودة بشكل كبير، نتيجة للعمليات الإسرائيلية التي أبطأت برنامج إعداد هذه الأسلحة.
وقال إنه في حال وجد طريق لنقل الأسلحة الدقيقة من إيران إلى لبنان، فإن الأخيرة تكون قد تورطت بشكل كبير.
وادعى أيضا أن إيران قدمت وسيلة أخرى لحزب الله، هي حفر الأنفاق، قائلا: هذه الأنفاق واسعة جدا، والهدف منها نقل كتائب وقوات كبيرة، إلى داخل إسرائيل، من أجل تنفيذ عمليات قتل وخطف والسيطرة على مستوطنات في الشمال.
وبحسب أقوال المسؤول الكبير، فقد تعقبت إسرائيل مشروع الأنفاق التابع لحزب الله على مدى أربع سنوات، وخططت لتدميره. القرار بالعمل ضد الأنفاق اتخذ بتاريخ السابع من تشرين الثاني/ نوفمبر.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018