عـــاجـــل
الاحتلال يقتحم اللبن الشرقية ويطلق القنابل والرصاص
عـــاجـــل
الرئاسة: التحريض على الرئيس وغياب افق السلام ادى لمسلسل العنف
عـــاجـــل
الرئاسة: المناخ الذي خلقته سياسة الاقتحامات أدى إلى مسلسل العنف
عـــاجـــل
الاحتلال يفرض حصارا شاملا على مدينتي رام الله والبيرة
عـــاجـــل
مواجهات مع الاحتلال على المدخل الشمالي لبلدة تقوع
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يقتحم اللبن الشرقية ويطلق القنابل والرصاص
  2. الرئاسة: التحريض على الرئيس وغياب افق السلام ادى لمسلسل العنف
  3. الرئاسة: المناخ الذي خلقته سياسة الاقتحامات أدى إلى مسلسل العنف
  4. حزما- جيش الاحتلال يعتقل فلسطينيا مر بالمكان تحسبا من عملية جديدة
  5. مواجهات مع الاحتلال على المدخل الشمالي لبلدة تقوع
  6. نقابة الاطباء تعلن حالة الطوارئ بصفوف اطبائها بكافة المحافظات
  7. نقابة الاطباء تعلن حالة الطوارئ بصفوف طواقمها
  8. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا العسكري بالاتجاهين
  9. المقاومة الشعبية: كل جريمة يرتكبها الاحتلال لا يمكن أن تمر دون عقاب
  10. حدث "امني" عند بلدة حزما شمال شرق القدس
  11. مواجهات مع الاحتلال غرب ضاحية شويكة شمال طولكرم
  12. ازمة مرورية خانقة على طول طريق رام الله نابلس وانتشار مكثف للمستوطنين
  13. مستوطنون يهاجمون السيارات على دوار "يتسهار" والاحتلال يغلق حاجز حوارة
  14. الاحتلال يفرض اغلاقا شاملا على رام الله واغلاق الحواجز واجراءات مشددة
  15. الاحتلال يغلق حاجز بيت إيل ومفترق عين سينيا وتشديدات عسكرية مكثفة

وزيرة الاقتصاد الوطني تبحث مع اتحاد الاعمال الفرنسيين مجالات التعاون

نشر بتاريخ: 06/12/2018 ( آخر تحديث: 06/12/2018 الساعة: 17:34 )
باريس- معا- بحثت وزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة اليوم الخميس، في العاصمة الفرنسية باريس مع اتحاد اصحاب الاعمال الفرنسيين(كونفدرالية الاعمال الفرنسية) وبحضور عدد من رجال وسيدات اعمال فلسطينيين سبل تحسين العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين.

وأشارت الوزيرة عودة الى الجهود التي تبذلها الحكومة الفلسطينية لتطوير وتحسين الاقتصاد الفلسطيني، وتوفير بيئة اعمال محفزة على الاستثمار وقادرة على جذب استثمارات اجنبية ومحلية تسهم في تعزيز فرص العمل والتخفيف من معدلات البطالة، وذلك انسجاماً مع اجندة السياسات الحكومية الرامية الى بناء اقتصاد فلسطيني قوي يلبي متطلبات بناء الدولة.

وقالت الوزيرة: ان تجارتنا مع فرنسا تتحسن ببطء ولكن بثبات وقد ارتفع حجم التجارة بين البلدين بنسبة 18 ٪ في العام الماضي مقارنة مع العام 2016 ، لذلك من المهم أن نعمل يداً بيد لتحسين العلاقات التجارية بين البلدين ورفع حجم التبادل التجاري الذي يصل حالياً الى 82 مليون دولار .

وأعربت الوزيرة عن شكرها وتقديرها لفرنسا شعبا ورئيسا وحكومة على دعمهم المتواصل للقضية الفلسطينية سياسيا واقتصادياً، مبينة المشاريع المشتركة التي تنفذ في فلسطين وبدهم من الحكومة الفرنسية في مقدمتها منطقة بيت لحم الصناعية التي تشكل نموذجاً في تطوير وتعزيز علاقات التعاون المشتركة.

واستعرضت الوزيرة الفرص الاستثمارية في فلسطين، ومجالات التعاون المشترك، والتي من شانها تعزز من امكانيات اقامة مشاريع وشركات استثمارية مشتركة بين القطاع الخاص في كلا البلدين، وتمكن فلسطين من تعزيز قدرتها في الوصول إلى التقنيات الجديدة التي يمكن دمجها في الصناعة الفلسطينية.

ودعت الوزيرة القطاع الخاص ورجال الاعمال الفرنسيين الى زيارة فلسطين والإطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة، والبحث مع نظرائهم الفلسطينيين مجالات التعاون المتشرك واقامة شركات استثمارية تعود بالنفع والفائدة على الجانبين,

ويأتي لقاء الوزيرة عودة مع ممثلي القطاع الخاص الفرنسي في اطار اجتماعات اللجنة الفلسطينية – الفرنسية المشتركة، التي ستعقد يوم غد الجمعة في العاصمة الفرنسية باريس، برئاسة رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمدالله، والفرنسي إدوارد فيليب، والتي سيتم خلالها التوقيع على عدة اتفاقيات ومذكرات تفاهم تهدف إلى تعزيز التعاون المشترك في العديد من المجالات بين البلدين.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018