الأخــبــــــار
  1. نقابة الصحفيين: اقتحام وفا انتهاك فاضح بحق الاعلام الفلسطيني
  2. مراسل معا: إصابة شابين برصاص قوات الاحتلال في البيرة
  3. إصابة مسعف بقنبلة غاز ومواطن برصاص الاحتلال خلال التظاهرات شمال القطاع
  4. قوات الاحتلال تقتحم مقر وكالة وفا برام الله وتمنع الموظفين من مغادرته
  5. الاحتلال يطلق النار وقنابل الغاز على المتظاهرين في الحراك البحري
  6. الاحتلال يحكم على الأسيرة إسراء جابر بالسّجن الفعلي لمدة 30 شهراً
  7. الاحتلال يعتقل صيادين ويصادر قاربهما غرب مدينة رفح
  8. نتنياهو: سلطان عمان يسمح لشركة العال الاسرائيلية بالتحليق فوق بلاده
  9. الاحتلال يستولي على خيام وأثاث ومواد بناء لإعادة تشييد مدرسة التحدي 13
  10. فلسطين تحقق مراكزا متقدمة في مسابقة الحساب الذهني للأباكس في ماليزيا
  11. آليات الاحتلال تتوغل لمسافة محدودة شرق قطاع غزة
  12. الاحتلال يعتقل 25 مواطنا من الضفة والقدس
  13. تقديرات: الأيام المقبلة ستشهد تعزيز الاحتكاك بين إسرائيل وحزب الله
  14. السعودية ترفض تسليم أي من المشتبهين بمقتل خاشقجي لتركيا
  15. قوات الاحتلال تقتحم بلدة سلواد شرق رام الله
  16. اغلاق حاجز بيت ايل قرب رام الله بالاتجاهين
  17. التلفزيون السوري: الدفاعات الجوية تصدت لأهداف جوية في محيط مطار دمشق
  18. اصابة مستوطنين احداهما امراة ٣٠ عاما اصابتها خطيرة
  19. اصابتان باطلاق نار قرب مستوطنة عوفرا برام الله
  20. مستوطن يدهس عاملا بالقرب من مدخل نعلين غرب رام الله

عريقات: انتصرنا للوحدة الوطنية

نشر بتاريخ: 07/12/2018 ( آخر تحديث: 07/12/2018 الساعة: 12:16 )
رام الله- معا- اكد الدكتور صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، ان الرئيس محمود عباس، واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واللجنة المركزية لحركة فتح، وحكومة الوفاق الوطني الفلسطيني، قد انتصرت للوحدة الفلسطينية ووضع المصالح الفلسطينية العليا فوق جميع الاعتبارات الأخرى، عندما وقفت أمام المحاولات الأمريكية الاسرائيلية الجائرة لاعتبار حركة حماس ارهابية.
وأضاف عريقات" ارادته نيكي هيللي ان يكون تتويجا لانحيازها الأعمى للاحتلال ودافعها المخجل واللااخلاقي عن جرائم الحرب التي ترتكبها سلطة الاحتلال إسرائيل، وان التاريخ سوف يسجل في ملف اسود سلوك نيكي هيللي تجاه الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني، وحقه في الحرية والاستقلال وتجسيد استقلال دولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران ١٩٦٧ وبعاصمتها القدس الشرقية. 
وشدد عريقات على أن تصويت ١٥٦ دولة لصالح مشروع القرار التي قدمته ايرلندا الداعي للثبات على خيار الدولتين على حدود ١٩٦٧، والقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ذات العلاقة بما فيها قرار مجلس الأمن ٢٣٣٤، يعتبر دليلا قاطعا على رفض المجتمع الدولي الحازم للاحتلال الاسرائيلي، ولقرارات إدارة الرئيس الأمريكي ترامب، والتزامه بالقانون الدولي والشرعية الدولية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018