عـــاجـــل
اشتعال حافلة للمستوطنين اثناء رشقها بالزجاجات الحارقة شرق قلقيلية
الأخــبــــــار
  1. اشتعال حافلة للمستوطنين اثناء رشقها بالزجاجات الحارقة شرق قلقيلية
  2. منتخبنا الأولمبي يحقق فوزا صعبا على بنغلادش بتصفيات آسيا
  3. إسرائيل: ترامب سيوقع غدا مرسوما يعترف بسيادة إسرائيل على الجولان
  4. العاهل الأردني والسيسي يؤكدان ضرورة تكثيف الجهود لدعم شعبنا لنيل حقوقه
  5. الوفد الأمني المصري في اسرائيل اليوم وقد يتوجه الى القطاع غدا
  6. الشرطة: مصرع شخصين وإصابة 176 آخرين في 222 حادث سير الأسبوع الماضي
  7. 4 اسرى من اراضي 48 يدخلون عامهم الـ34 في السجون
  8. الاحتلال يعتقل فتاة بعد احتجازها لمدة ساعة في حي تل ارميدة بالخليل
  9. الدفاع المدني يتعامل مع 150 حادث إطفاء وإنقاذ خلال أسبوع
  10. عشرات المستوطنين يستأنفون اقتحاماتهم للمسجد الأقصى
  11. سقوط "بالون متفجر" قرب "شاعر هنيجف" في "غلاف غزة"
  12. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب مراكب الصيادين ببحر جنوب القطاع
  13. الاحتلال يطلق قنابل الغاز صوب مدرسة النهضة بالخليل واصابات بالاختناق
  14. الطقس: انخفاض الحرارة وأمطار فوق كافة المناطق
  15. الاحتلال يعتقل 12 مواطناً من الضفة
  16. استشهاد حبيب المصري (٢٤ عاما) متأثرا بجروح أصيب بها شمال القطاع
  17. الاحتلال يقصف نقطتي مراقبة في غزة وإطلاق صافرات الإنذار في "اشكول"
  18. الرئيس: ربما نصرف 40% من الرواتب الشهر المقبل
  19. اللحام يكشف عن صفقة القرن: أفشلنا 3 مراحل وضلت المرحلة الرابعة

بأمر من درعي- إزالة نصب تذكاري لغسان كنفاني

نشر بتاريخ: 20/12/2018 ( آخر تحديث: 23/12/2018 الساعة: 08:43 )
بيت لحم- معا- أمر وزير الداخلية الإسرائيلي، أرييه درعي، بإزالة نصب تذكاري أقيم في عكا إحياء لذكرى الروائي والكاتب المسرحي الفلسطيني غسان كنفاني، وذلك بسبب نشاطاته في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، التي تعتبرها إسرائيل "منظمة إرهابية".

وتم إزالة هذا النصب التذكاري، الذي أقيم في وقت سابق من هذا الشهر في المقبرة الإسلامية في المدينة، من قبل لجنة الأوقاف الإسلامية.

وذكرت "هآرتس" أنه ربما يكون هذا القرار قد منع الاحتكاك مع السلطات، لكنه أثار انتقادات بين النشطاء في عكا الذين توقعوا صراعا علنيا وقانونيا وعدم الخضوع لأوامر وزير الداخلية الإسرائيلي.

وقال عضو مجلس بلدية عكا السابق وأحد المبادرين لإقامة النصب، أحمد عودة، إن كنفاني، الذي كان متحدثا باسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، معروف بأنه كاتب مسرحي وحقيقة أنه كان ناشطا سياسيا في هذا التنظيم أو ذاك لا تجعله إرهابيا.

وقال عوده "لا يوجد أي مثقف فلسطيني تم اقتلاعه من منزله في عام 1948 لم ينضم إلى احدى المنظمات الفلسطينية العاملة في لبنان أو الأردن أو أي مكان آخر. تدخل وزير الداخلية فظ، وكنا نتوقع من لجنة الوقف والأسرة أن تحاربان هذا القرار على المستوى العام والقانوني، لأن شخصا مثل كنفاني هو رمز للشعب الفلسطيني بأكمله، وليس فقط لعائلته".

وقد أشار درعي إلى قراره في منشور له على حسابه في تويتر، حيث كتب: "النصب التذكاري الذي أقيم في مقبرة للمسلمين في عكا في ذكرى رجل المنظمة الإرهابية، غسان كنفاني، أزيل هذا الصباح بتعليمات مني. كنفاني كان عضوا في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين. وتنظيمه نفذ مذبحة في السبعينيات في المطار. في إسرائيل لن يكون نصب تذكاري لمخرب".

وقد أقيم النصب التذكاري لغسان كنفاني، من مواليد عكا، من قبل مجموعة من النشطاء المحليين في احدى زوايا المقبرة الإسلامية تخليدا لاسمه وإبداعاته، لكن لجنة الأوقاف في المدينة، المسؤولة عن المقبرة تلقت أمرا من درعي بإزالة النصب.

وأشاروا في اللجنة أنهم تلقوا توجيها مباشرا من قسم الأديان في وزارة الداخلية، يتضمن رسالة واضحة بأنه إذا لم يتم إزالة النصب فسيجر ذلك عقوبات ومنع الميزانيات.

وقال رئيس لجنة أمناء الوقف، سليم نجمي، انه تلقى توجيها واضحا من أبناء عائلة كنفاني الذين لا يزالون في عكا، بإزالة النصب وعدم الدخول في مواجهة مع السلطات والتسبب بتوتر في المدينة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018