الأخــبــــــار
  1. امريكا: لا توجد خطط لضم إسرائيل للضفة الغربية والموضوع ليس محل بحث
  2. الحكومة: 26 مليون دولار لتطوير البلديات
  3. ابعاد 7 شبان عن المسجد الاقصى لمدة 4 أيام
  4. مصرع عامل من يطا أثناء عمله في صيانة آلية ثقيلة في بئر السبع
  5. وصول وفود اجنبية الى غزة بينهم نائب ميلادينوف
  6. بعد جهود حثيثة- مصلحة السجون تخصص حافلات صغيرة لنقل الاسيرات
  7. سلطات الاحتلال تقوم بخلع عشرات الاشجار من بلدة العيسوية بالقدس
  8. الاحتلال يعتقل 22 مواطنا من الضفة
  9. الرئيس يؤكد استعداده لاجراء انتخابات تشريعية ورئاسية
  10. وصول نائب السفير القطري خالد الحردان الى غزة عبر معبر بيت حانون
  11. وزير الخارجية الإسرائيلي: من المتوقع مشاركة إسرائيل في مؤتمر البحرين
  12. شرطة الاحتلال تلاحق مركبة في العيسوية شرق القدس وتعتدي على ركابها
  13. بعد الاستجابة المبدئية لجزء من مطالبهم- اسرى "عسقلان" يعلقون الإضراب
  14. الغاء الاضراب المقرر في 25 حزيران واستبداله بمسيرات رفضا لورشة البحرين
  15. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من بيت لحم ورام الله
  16. حالة الطقس: درجات الحرارة اعلى من معدلها السنوي العام بحدود درجتين
  17. الأسير ربيع السعدي من مخيم جنين يدخل عامه الـ16 في الأسر
  18. الكابينت ينعقد اليوم لبحث "التطورات الأمنية" الأخيرة
  19. ليبرمان يدعو لتشكيل "حكومة وحدة وطنية"
  20. مقتل مواطن 54 عاما بالرصاص اثر شجار وقع في يطا جنوب الخليل فجر اليوم

بأمر من درعي- إزالة نصب تذكاري لغسان كنفاني

نشر بتاريخ: 20/12/2018 ( آخر تحديث: 23/12/2018 الساعة: 08:43 )
بيت لحم- معا- أمر وزير الداخلية الإسرائيلي، أرييه درعي، بإزالة نصب تذكاري أقيم في عكا إحياء لذكرى الروائي والكاتب المسرحي الفلسطيني غسان كنفاني، وذلك بسبب نشاطاته في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، التي تعتبرها إسرائيل "منظمة إرهابية".

وتم إزالة هذا النصب التذكاري، الذي أقيم في وقت سابق من هذا الشهر في المقبرة الإسلامية في المدينة، من قبل لجنة الأوقاف الإسلامية.

وذكرت "هآرتس" أنه ربما يكون هذا القرار قد منع الاحتكاك مع السلطات، لكنه أثار انتقادات بين النشطاء في عكا الذين توقعوا صراعا علنيا وقانونيا وعدم الخضوع لأوامر وزير الداخلية الإسرائيلي.

وقال عضو مجلس بلدية عكا السابق وأحد المبادرين لإقامة النصب، أحمد عودة، إن كنفاني، الذي كان متحدثا باسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، معروف بأنه كاتب مسرحي وحقيقة أنه كان ناشطا سياسيا في هذا التنظيم أو ذاك لا تجعله إرهابيا.

وقال عوده "لا يوجد أي مثقف فلسطيني تم اقتلاعه من منزله في عام 1948 لم ينضم إلى احدى المنظمات الفلسطينية العاملة في لبنان أو الأردن أو أي مكان آخر. تدخل وزير الداخلية فظ، وكنا نتوقع من لجنة الوقف والأسرة أن تحاربان هذا القرار على المستوى العام والقانوني، لأن شخصا مثل كنفاني هو رمز للشعب الفلسطيني بأكمله، وليس فقط لعائلته".

وقد أشار درعي إلى قراره في منشور له على حسابه في تويتر، حيث كتب: "النصب التذكاري الذي أقيم في مقبرة للمسلمين في عكا في ذكرى رجل المنظمة الإرهابية، غسان كنفاني، أزيل هذا الصباح بتعليمات مني. كنفاني كان عضوا في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين. وتنظيمه نفذ مذبحة في السبعينيات في المطار. في إسرائيل لن يكون نصب تذكاري لمخرب".

وقد أقيم النصب التذكاري لغسان كنفاني، من مواليد عكا، من قبل مجموعة من النشطاء المحليين في احدى زوايا المقبرة الإسلامية تخليدا لاسمه وإبداعاته، لكن لجنة الأوقاف في المدينة، المسؤولة عن المقبرة تلقت أمرا من درعي بإزالة النصب.

وأشاروا في اللجنة أنهم تلقوا توجيها مباشرا من قسم الأديان في وزارة الداخلية، يتضمن رسالة واضحة بأنه إذا لم يتم إزالة النصب فسيجر ذلك عقوبات ومنع الميزانيات.

وقال رئيس لجنة أمناء الوقف، سليم نجمي، انه تلقى توجيها واضحا من أبناء عائلة كنفاني الذين لا يزالون في عكا، بإزالة النصب وعدم الدخول في مواجهة مع السلطات والتسبب بتوتر في المدينة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018