عـــاجـــل
إطلاق النار باتجاه سيارة "حاولت دهس جنود" قرب أريحا ولاذت بالفرار
الأخــبــــــار
  1. ترامب: آن الأوان لتعترف أمريكا بسيادة إسرائيل على الجولان
  2. انفجار جسم معلق ببالون داخل إحدى مستوطنات غلاف غزة دون إصابات
  3. إصابة شاب برصاص الاحتلال بالقدم شرق البريج وسط قطاع غزة
  4. مخابرات الاحتلال تمنع فعالية بمناسبة عيد الأم في القدس
  5. البيت الأبيض: ترامب يستقبل نتنياهو الأسبوع المقبل
  6. أبوردينة: هناك مفترق طرق قادم في العلاقة مع حماس وإسرائيل وامريكا
  7. فصائل ومؤسسات بيت لحم: الماراثون الدولي قائم غدا كجزء من النضال
  8. عساف: الاعلام لن يتوقف عن القيام بواجبه تجاه أبناء شعبنا في القطاع
  9. عساف: حماس تسعى لمنع الاعلام الرسمي من العمل في القطاع
  10. ابو ردينة:شعبنا يتعرض لهجمة من اسرائيل وحماس وما يحدث لن يغير المشهد
  11. أبو ردينة: لن نقبل بدولة فلسطينية دون القدس وغزة
  12. الاحتلال يعتقل فتاة قرب الحرم الابراهيمي بالخليل
  13. مستوطن يدهس مواطنا قرب الحرم الابراهيمي بالخليل
  14. تقرير للأمم المتحدة: فنلندا أسعد دول العالم
  15. حالة الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
  16. ملك الاردن: القدس بالنسبة لي خط أحمر
  17. ترامب يستقبل نتنياهو يومي 25 و26 الجاري
  18. الجامعة العربية تحذر من خطورة الوضع المالي للسلطة
  19. مجلس طلبة البوليتكنك يعلق الدوام الخميس

عضو ببلدية الاحتلال يدعو لهدم أسوار القدس

نشر بتاريخ: 06/01/2019 ( آخر تحديث: 06/01/2019 الساعة: 11:30 )
القدس- معا- في الوقت الذي تسعى جميع دول العالم الى حماية آثارها التاريخية والمحافظة عليها بالصيانة والترميم دون تغيير معالمها التي بنيت منذ مئات أو آلاف السنين، أطل عضو مجلس بلدية الاحتلال بالقدس أرييه كينج باقتراح لهدم أجزاء من سور مدينة القدس التاريخي، بحجة الأمن وتسهيل حياة السكان داخل البلدة القديمة.

وكتب أريه كينج على صفحته على الفيسبوك "ينبغي إزالة الجدار، أجزاء منه أو بالكامل، سيؤدي ذلك إلى إزالة الحصار المفروض على البلدة القديمة والمواقع التاريخية بها، كما سيسهل حياة سكانها، وسيعمل على تسهيل اتصالهم بخارج البلدة".

وأضاف كينج- والملقب بـ"عراب الاستيطان" لنشاطه في الاستيلاء على العقارات الفلسطينية في القدس- :" إن إزالة سور القدس لا يشكل انتهاكًا، فهو ليس موقعا دينيا، أنما هو مجرد "خطر حضري واجتماعي وبيئي في قلب القدس" على حد وصفه وتعبيره.

وتابع: "في رأيي يجب تدمير الجدار حيث يتسبب وجوده في خطر مروري أو عائق حضري لتنمية المدينة، ولا يمكن الدخول والخروج بسهولة عبر بوابات

القدس القديمة، مما يشكل ذلك مشاكل أمنية خطيرة بحسب تعبيره، وأرفق كينج منشوره بصورة لباب المغاربة علقت به شاحنة جمع النفايات قبل يومين."

وقال كينج : "هذه فرصة ذهبية لإعادة النظر في فكرة إزالة جدران السلطان المجيد، حيث بنيت على يد طاغية المسلمين واسمه سليمان القانوني، الحاكم العثماني الذي حكم دون منازع في المنطقة في القرن ال16 وبنى جدارا لحماية مدينة القدس".

وتاريخيا يعد باب المغاربة أحد أبواب المدينة السبعة المفتوحة بالبلدة القديمة، وهو الأقرب الى ساحة البراق ، وهو جزء من حارة المغاربة التي هدمتها سلطات الاحتلال بالكامل بعد احتلال القدس مباشرة، وحولت المنطقة الى ساحة لصلاة المستوطنين "عند السور الغربي للمسجد الأقصى / حائط البراق".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018