الأخــبــــــار
  1. نتنياهو يهدد بهدم منزل منفذ عملية سلفيت وبناء وحدات استيطانية في ارئيل
  2. معبر رفح يعمل باتجاه واحد غدا لعودة الفوج الاول من المعتمرين
  3. الاحتلال يعتقل شابين على المدخل الشمالي لبلدة الزاوية غرب سلفيت
  4. تحديث- مصادر اسرائيلية تراجعت عن نبأ استشهاد منفذ عملية "ارئيل"
  5. جامعة فلسطين الأهلية تعلن 10 نيسان موعداً لانتخابات مجلس اتحاد الطلبة
  6. أيزنكوت: حزب الله ينوي تنفيذ عملية تسلل ألاف الجنود للسيطرة على الجليل
  7. أيزنكوت: حزب الله يعتزم التسلل إلى إسرائيل بآلاف الجنود
  8. إدارة سجن "ريمون" تنقل أسرى قسم 1 إلى 7
  9. الاحتلال يعتقل شابا قرب الحرم الابراهيمي بدعوى حيازته سكين
  10. محكمة اسرائيلية تجمد قرار اخلاء بناية الصباغ بحي الشيخ جراح في القدس
  11. اسرائيل تعلن مقتل الحاخام الذي اصيب بعملية اطلاق النار بمستوطنة ارئيل
  12. توغل محدود لاليات الاحتلال شرق جباليا واطلاق نار شرق غزة
  13. الاحتلال يهدم بئر مياه قرب سوسيا جنوب الخليل
  14. مستوطنون ينصبون خيمة على دوار كفل حارس شرق سلفيت
  15. قوات الاحتلال تعتقل 8 مواطنين من الضفة الغربية
  16. المفتي محمد حسين: الاعتداء على الأطفال والنساء والآمنين محرم شرعا
  17. الجهات الرسميه والشعبيه تدعو لجان الحراسة للتصدى لهجمات المستوطنين
  18. تحقيق جيش الاحتلال: منفذ عملية سلفيت اصيب برصاصة في الكتف وهرب
  19. القتيل في عملية "أريئيل" ضابط والمصابان بجروح صعبة جدا هما جندي وحاخام
  20. الاحتلال يعتقل فتاة بحوزتها سكين قرب الحرم الابراهيمي في الخليل

نتنياهو يجمّد أموال المنحة القطرية

نشر بتاريخ: 07/01/2019 ( آخر تحديث: 08/01/2019 الساعة: 08:44 )
بيت لحم- معا- أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الاثنين، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، أمر بوقف نقل أموال الدفعة الثالثة من المنحة القطرية إلى قطاع غزة، بعد إطلاق صاروخ باتجاه مدينة عسقلان فجر اليوم.

وأضافت القناة "20" العبرية، أن نتنياهو أمر بتجميد إدخال الدفعة الثالثة، من المنحة القطرية التي تبلغ قيمة كل دفعة منها 15 مليون دولار، تذهب لصرف رواتب الموظفين المدنيين في قطاع غزة، لذلك ستبقى الحقائب التي كان من المقرر أن تُنقل الأسبوع الحالي إلى قطاع غزة في الدوحة.

وسمحت إسرائيل على مدى الشهرين الماضيين، بإدخال دفعتين من المنحة القطرية، بواسطة حقائب نقلها السفير القطري محمد العمادي، عبر حاجز بيت حانون "إيرز" الذي تسيطر عليه إسرائيل شمال القطاع.
وتذهب أموال المنحة القطرية لصرف رواتب الموظفين المدنيين، الذين عينتهم حركة حماس بعد فوزها في الانتخابات عام 2006، وجزء منها يصرف لمساعدة العائلات الفقيرة.
ويوم الجمعة الماضي، تظاهر قرابة 200 إسرائيلي هم أعضاء منظمة تطالب الحكومة الإسرائيلية باستعادة الجنود الأسرى في غزة، محتجين على إدخال الأموال الى حركة حماس، ووزع جزء من المتظاهرين قطعا نقدية تمثل الريال القطري وعليها صور للجنديين الأسيرين هدار غولدن وأرون شاؤول، وموقعة من رئيس الحكومة الإسرائيلية وأمير قطر تميم بن خليفة آل ثاني.
ويتعرض رئيس الوزراء الاسرائيلي، لحملة انتقادات واسعة ضد سياسته تجاه قطاع غزة، وتزداد الضغوط مع اقتراب موعد الانتخابات المبكرة في 9 نيسان/ إبريل القادم، ويتهم خصوم نتنياهو بأنه لا يستخدم سياسة حازمة في وجه حماس وفصائل المقاومة الفلسطينية في القطاع.
وعقّب وزير الجيش الإسرائيلي السابق أفيغدور ليبرمان على قرار نتنياهو، بالقول: من العار أن نتنياهو قد توصل الآن إلى استنتاج مفاده أن إسرائيل لا تستطيع تمويل الإرهاب ضد نفسها. آمل أن اسمع أن هذا القرار مطلق وغير متصل بالانتخابات، وأننا لن نرى بعد 9 نيسان/ أبريل، نتنياهو يجدد تحويل الأموال إلى حماس. وعلى أي حال، يجب أن نوضح- لا توجد منافع أخرى بدون عودة جنودنا ومواطنينا إلى ديارهم".
وقصف الطيران الإسرائيلي، فجر اليوم الاثنين، ثلاثة مواقع قال إنها لحركة حماس في قطاع غزة، مدعيا أن القصف جاء ردا على إطلاق صاروخ من القطاع باتجاه مدينة عسقلان.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018