الأخــبــــــار
  1. نتنياهو يهدد بهدم منزل منفذ عملية سلفيت وبناء وحدات استيطانية في ارئيل
  2. معبر رفح يعمل باتجاه واحد غدا لعودة الفوج الاول من المعتمرين
  3. الاحتلال يعتقل شابين على المدخل الشمالي لبلدة الزاوية غرب سلفيت
  4. تحديث- مصادر اسرائيلية تراجعت عن نبأ استشهاد منفذ عملية "ارئيل"
  5. جامعة فلسطين الأهلية تعلن 10 نيسان موعداً لانتخابات مجلس اتحاد الطلبة
  6. أيزنكوت: حزب الله ينوي تنفيذ عملية تسلل ألاف الجنود للسيطرة على الجليل
  7. أيزنكوت: حزب الله يعتزم التسلل إلى إسرائيل بآلاف الجنود
  8. إدارة سجن "ريمون" تنقل أسرى قسم 1 إلى 7
  9. الاحتلال يعتقل شابا قرب الحرم الابراهيمي بدعوى حيازته سكين
  10. محكمة اسرائيلية تجمد قرار اخلاء بناية الصباغ بحي الشيخ جراح في القدس
  11. اسرائيل تعلن مقتل الحاخام الذي اصيب بعملية اطلاق النار بمستوطنة ارئيل
  12. توغل محدود لاليات الاحتلال شرق جباليا واطلاق نار شرق غزة
  13. الاحتلال يهدم بئر مياه قرب سوسيا جنوب الخليل
  14. مستوطنون ينصبون خيمة على دوار كفل حارس شرق سلفيت
  15. قوات الاحتلال تعتقل 8 مواطنين من الضفة الغربية
  16. المفتي محمد حسين: الاعتداء على الأطفال والنساء والآمنين محرم شرعا
  17. الجهات الرسميه والشعبيه تدعو لجان الحراسة للتصدى لهجمات المستوطنين
  18. تحقيق جيش الاحتلال: منفذ عملية سلفيت اصيب برصاصة في الكتف وهرب
  19. القتيل في عملية "أريئيل" ضابط والمصابان بجروح صعبة جدا هما جندي وحاخام
  20. الاحتلال يعتقل فتاة بحوزتها سكين قرب الحرم الابراهيمي في الخليل

الأسير الشلالدة: الاحتلال ترك والدي ينزف لمدة ساعتين

نشر بتاريخ: 10/01/2019 ( آخر تحديث: 10/01/2019 الساعة: 17:06 )
رام الله- معا- تعرض الأسير محمود الشلالدة (21 عاما) ووالده زياد (45 عاما) للتعذيب على يد قوات الاحتلال أثناء عملية اعتقالهما قبل يومين من بلدة أبو شخيدم في محافظة رام الله والبيرة.

وأفاد الأسير محمود لمحامي نادي الأسير مأمون الحشيم: أن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت الخيام التي تقطنها عائلته بين قريتي أبو شخيدم وكوبر بتاريخ الثامن من كانون الثاني/ يناير، واحتجزت العائلة المكونة من (11) فرداً في خيمة صغيرة، وتم نقل والده زياد إلى خيمة أخرى للتحقيق معه.

وتابع الأسير في حديثه للمحامي: أن قوات الاحتلال قامت باعتقاله هو ووالده بعد تقيدهما، ونقلهما إلى السيارة العسكرية، وبعد دقائق تم نقلهما إلى سيارة أخرى وهناك قامت مجموعة من الجنود بالاعتداء عليهما بالضرب بشكل وحشي مستخدمين أقدامهم وبنادقهم، واستمروا بضربهما لمدة تزيد عن 40 دقيقة، رافق ذلك شتمهما بألفاظ نابية، ورغم صراخهما الذي لم يتوقف، إلا أن الجنود استمروا بالاعتداء عليهما، وأصيب والده زياد بنزيف.

وأضاف أنه وبعد ساعة تم نقلهما إلى أحد المعسكرات وقاموا بإلقائهما على الأرض وبقي والده ينزف لمدة ساعتين دون تقديم العلاج له، ثم نقلوا بواسطة سيارة عسكرية مجدداً إلى مستشفى "شعاري تسيدك" وهناك تم فصل الأسير عن والده بعد أن تم إجراء له بعض الفحوص الطبية، ثم نقل لاحقاً إلى معتقل "المسكوبية" رغم ما أصابه جراء الضرب.

وأشار المحامي الحشيم الذي تمكن من زيارته أن آثار الضرب ظاهرة بشكل واضح على جسد الأسير محمود، فعيناه منتفخة وهناك ازرقاق واضح على أنحاء جسده.

ولفت المحامي إلى أن الأسير زياد الشلالدة والد محمود مازال محتجز في مستشفى "شعاري تسيدك" حيث قررت المحكمة تمديده غيابياً لمدة خمسة أيام، وهو ممنوع من لقاء المحامي، فيما تم تمديد اعتقال نجله محمود لمدة ثمانية أيام للتحقيق.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018