الأخــبــــــار
  1. نتنياهو يهدد بهدم منزل منفذ عملية سلفيت وبناء وحدات استيطانية في ارئيل
  2. معبر رفح يعمل باتجاه واحد غدا لعودة الفوج الاول من المعتمرين
  3. الاحتلال يعتقل شابين على المدخل الشمالي لبلدة الزاوية غرب سلفيت
  4. تحديث- مصادر اسرائيلية تراجعت عن نبأ استشهاد منفذ عملية "ارئيل"
  5. جامعة فلسطين الأهلية تعلن 10 نيسان موعداً لانتخابات مجلس اتحاد الطلبة
  6. أيزنكوت: حزب الله ينوي تنفيذ عملية تسلل ألاف الجنود للسيطرة على الجليل
  7. أيزنكوت: حزب الله يعتزم التسلل إلى إسرائيل بآلاف الجنود
  8. إدارة سجن "ريمون" تنقل أسرى قسم 1 إلى 7
  9. الاحتلال يعتقل شابا قرب الحرم الابراهيمي بدعوى حيازته سكين
  10. محكمة اسرائيلية تجمد قرار اخلاء بناية الصباغ بحي الشيخ جراح في القدس
  11. اسرائيل تعلن مقتل الحاخام الذي اصيب بعملية اطلاق النار بمستوطنة ارئيل
  12. توغل محدود لاليات الاحتلال شرق جباليا واطلاق نار شرق غزة
  13. الاحتلال يهدم بئر مياه قرب سوسيا جنوب الخليل
  14. مستوطنون ينصبون خيمة على دوار كفل حارس شرق سلفيت
  15. قوات الاحتلال تعتقل 8 مواطنين من الضفة الغربية
  16. المفتي محمد حسين: الاعتداء على الأطفال والنساء والآمنين محرم شرعا
  17. الجهات الرسميه والشعبيه تدعو لجان الحراسة للتصدى لهجمات المستوطنين
  18. تحقيق جيش الاحتلال: منفذ عملية سلفيت اصيب برصاصة في الكتف وهرب
  19. القتيل في عملية "أريئيل" ضابط والمصابان بجروح صعبة جدا هما جندي وحاخام
  20. الاحتلال يعتقل فتاة بحوزتها سكين قرب الحرم الابراهيمي في الخليل

يارا أيوب.. قتلت ذبحا واخفيت جثتها بحاوية نفايات

نشر بتاريخ: 11/01/2019 ( آخر تحديث: 14/01/2019 الساعة: 09:02 )
بيت لحم- معا- قدمت النيابة العامة الاسرائيلية لما تسمى "المحكمة المركزية" في مدينة الناصرة "لائحة اتهام ضد محمد مرعي ابو زينب (29 عاما) وقاصر اخر (17 عاما) من سكان الجش بتهمة قتل الفتاة يارا ايوب (16 عاما) التي عثر على جثتها في بعد فقدانها لمدة ثلاثة ايام. وفكت الشرطة الاسرائيلية لغز الجريمة وكشفت بأنّ الضحية قتلت داخل المخبز التابع للمتهم البالغ، وان يارا قتلت بطريقة بشعة جدا".

يشار الى أن الشابة المغدورة فقدت يوم 23/11/2018 وبعد ثلاث ايام عثر على جثتها داخل حاوية صغيرة التي كانت مقابل المخبز. جدير بالذكر أن يارا لم تفقد اثارها سابقا، وفي بداية القضية لم تتوفر اي معلومات عن سبب اختفائها، حيث ان يارا كانت من المفروض ان تشارك بحفل عيد ميلاد لدى صديقتها في حوالي الساعة السادسة مساءً، وقد اشترت هدية ومنذ تلك اللحظة فقدت العائلة جميع وسائل الإتصال بها، حتى ان جهازها الخليوي كان مغلقاً.

في اعقاب البلاغ الذي قدمته العائلة للشرطة، قوات كبيرة من عناصر الشرطة الاسرائيلية خرجوا للبحث عنها، كذلك تم استخدام وسائل الكترونية حديثة، من اجل العثور عليها، ولاحقاً تبين لمحققي الشرطة أن اخر محادثة لها كانت مع المتهم محمد ابو زينب، لكن في نفس اليوم الذي اختفت فيه يارا لم يتواجد في القرية بل سافر الى رام الله. المتهم ابو زينب عاد للقرية في اليوم الثاني وعلى الفور تم اعتقاله، وادعى في التحقيقات بانه التقى بها مدة دقائق معدودة، وعلى هذا الأساس قرر المحققون اعتقاله بشبهة الخطف.

وأضاف البيان: "هذا ويستدل من التحقيقات أن الشرطة واصلت يوم الأحد بأعمال البحث عن يارا، ويوم الإثنين الشرطة عززت من قواتها وفي حوالي الساعة الثانية عشر ظهرا عثر على جثة الضحية داخل حاوية للنفايات، اذ ان المرحومة قتلت ذبحا وكانت اثار عنف قاسية على جسمها. بعد ايام الشرطة اكتشفت بان هنالك شريكًا اخر في الجريمة، وقد تم اعتقال القاصر الذي ربط نفسه بالجريمة لكن بعد ذلك رفض التحدث، بينما الشرطة ادعت في التحقيقات بان الجريمة كان مخططا لها. وحول اسباب الجريمة ووفق ما يظهر في التحقيقات ان الخلفية هي مادية على ما يبدو، لهذا السبب قرر المتهم ابو زينب ان يقتل يارا بالتعاون مع القاصر، وبعد ان نفذوا جريمتهم القوا الجثة بالحاوية، ومن ثم سافر المتهم الرئيسي لرام الله، كما تم اعتقال والديه وشقيقه بشبهة اخفاء ادلة واطلق سراحهم بشروط مع ابعاد عن القرية. يشار الى ان الشرطة وصلت ايضا للشرطة الفلسطينية وحققت مع الشابة التي تواجدت مع المتهم في رام الله يوم وقوع الجريمة".

وجاء في لائحة الاتهام التي قدّمتها النيابة العامة الاسرائيلية: "خلال عدة اشهر قبل تاريخ 23.11.18 وخلال عدة فرص قام المتهم محمد مرعي ابو زينب ، بإعطاء الفتاة القاصر اموالاً بقيمة مئات الشواقل بكل مرة ،وفي تاريخ 23.11.18 فاض به الكيل من تقديم المال للفتاة وراودت له نفسه التخلص من الفتاة وقرر قتلها بمشاركة المتهم القاصر. قام المتهمين بقتل الفتاة القاصر بيوم 23.11.18 في المخبز الذي يديره المتهم محمد مرعي ابو زينب، وتبين أن المتهمين قاما بذبحها سوية وطعنها بعدة أماكن في جسدها".

وتابع البيان: "مع نهاية تحقيق حساس وموضوعي، ومعقد، الذي تم من خلاله التحقيق مع اكثر من 150 شاهد تبين أن المتهم محمد أبو زينب خلال الأشهر القليلة السابقة من جريمة القتل، في مرات عدة، دون خيار آخر، قام باعطاء الضحية مبالغ نقدية بمئات الشواقل في كل مرة حتى سئم المتهم من ذلك واتخذ القرار ان يقتل يارا. اليوم مع الانتهاء من تحقيق معقد ومكثف أجرته وحدة التحقيق المركزية في لواء الشمال، في هذه القضية قدمت النيابة العامة للواء الشمال لائحة اتهام ضد المتهمين محمد ابو زينب والقاصر بتهمة القتل مرفقة بطلب تمديد توقيفهما حتى نهاية الإجراءات القانونية ضدهما".-"كل العرب"
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018