الأخــبــــــار
  1. قائد شرطة الاحتلال وعشرات المستوطنين يقتحمون الاقصى
  2. 22 الف مستوطن يستبيحون الحرم الابراهيمي في الخليل
  3. ارتفاع قتلى تفجيرات مذبحة سريلانكا إلى 310 قتيلاً
  4. الاحتلال يعتقل 16 مواطنا من الضفة
  5. مصرع شاب 18 عاما بحادث سير وقع ببير نبالا والشرطة تباشر التحقيق
  6. 5 اصابات بحادث سير قرب جبل الفرديس شرق بيت لحم
  7. مجلس الوزراء يقرر عطلة رسمية يوم الاحد القادم بمناسبة عيد الفصح
  8. إسرائيل ترفض طلبا فرنسيا بتحويل اموال المقاصة للسلطة
  9. نتنياهو: قرار واشنطن يزيد الضغط على ايران
  10. بشار المصري رئيساً لمجلس إدارة باديكو القابضة
  11. اعتقال 3 مواطنين في بلدة جبع بجنين زعم الاحتلال أن بحوزتهم أسلحة
  12. وفاة الطفل أحمد بلال سعادة جادو (عام ونصف) دهسه عمه بالخطأ في بيت لحم
  13. مصرع عامل اثر انهيار سقالة خشب عليه في موقع بناء بحيفا
  14. اشتية:أرسلنا وفدا للأردن ومصر لبدء ارسال التحويلات الطبية لدول عربية
  15. وزير الزراعة في حكومة الاحتلال وعشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى
  16. مصرع الشاب قصي غسان القيسي من بيت لحم في حادث سير ذاتي
  17. ارتفاع عدد قتلى تفجيرات سريلانكا إلى 290 شخصا وإصابة نحو 500 آخرين
  18. عقوبات جديدة: الولايات المتحدة ستحظر استيراد النفط من إيران
  19. الاحتلال يعتقل 6 مواطنين من الضفة
  20. الاحتلال يعتقل شابين بزعم اجتياز الحدود شمال غزة

حتى الجِمال مستهدفة في النقب

نشر بتاريخ: 22/01/2019 ( آخر تحديث: 24/01/2019 الساعة: 13:52 )
النقب - معا- هاجم النائب عن التجمع في القائمة المشتركة جمعة الزبارقة السلطات الإسرائيلية وخصوصا سلطات حماية البيئة والحيوان، منتقدا التعامل العنيف لموظفي "الدورية الخضراء" مع الإبل في قرية بير هداج جنوب صحراء النقب.

وقال الزبارقة أن السلطات الحكومية ومؤسسات حماية البيئة، تتفاخر بسن قوانين للرفق بالحيوان ولحماية الطبيعة، وتشدد على تطبيقها لكن في سياق النقب تغيب هذه القوانين، لتطغى سياسات التهجير والاقتلاع بكل أشكالها.
واضاف ان سلطات حقوق الحيوان انتهكت وهاجمت قطيع إبل واقتادته بشكل قاس، وكبّلته ونقلته بشاحنة وأقحمت في اجسام الإبل شرائح وسم، ومن ثمة حررت القطيع بصورة بشعة حيث رفعته بواسطة رافعة، وهذا مس صارخ بالحيوان، يخالف القوانين الموضوعة بهذا الشأن.

وأضاف الزبارقة "في النقب لا يسلم الإنسان ولا الحيوان ولا البنيان، من التعامل العنصري المتطرف ومن سياسات الترحيل القسري، كل ما يخص المواطن العربي وثقافته وتراثه وأرضه غير محمي، بل مهدد بالاقتلاع والتشويه والإنقراض، هذا تجلٍ للتمييز الممأسس، فهل كانت السلطات ستتصرف بهذا الشكل، لو كان القطيع بملكية مزارع يهودي أو في بلدة يهودية أو مستوطنة؟ طبعا لا، بل العكس لرأينا نفس السلطات الخضراء، تستميت بالدفاع عن حقوق القطيع وتسعى لتوفير الميزانيات والظروف المعيشية المناسبة حتى في أصغر بؤرة استيطانية".

ودعا الزبارقة الجمعيات الحقوقية الفاعلة في مجال حقوق الحيوان بالعمل على وقف التعامل التمييزي والتعذيب وانتهاك حقوق الحيوان في النقب من قبل جهات رسمية وحكومية مسؤولة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018