الأخــبــــــار
  1. طائرات الاستطلاع تطلق صاروخا صوب دراجة وآخر صوب أرض زراعية شرق البريج
  2. فتية يكسرون الباب الحديدي المؤدي إلى مصلى باب الرحمة المغلق
  3. مصرع شقيقين من بلدة الخضر جنوب بيت لحم بعد سقوطهما عن مبنى قيد الإنشاء
  4. الرئيس: لن نستلم أموال "المقاصة" منقوصة قرشا واحدا
  5. الرئيس:قرار قرصنة أموالنا مسمار بنعش اتفاق باريس وتنصل من كل الاتفاقات
  6. فتح: اسرائيل والعملاء وحدهم من يسعون لضرب منظمة التحرير
  7. 6 اصابات بينها إصابة خطيرة لطفل إثر حادث سير على مفرق سالم شرق نابلس
  8. شرطة بيت لحم تقبض على شخص أغلق مكب المنيا للنفايات وهدد المدير بالقتل
  9. الاحتلال يهدم منزلين وبركس في بيت حنينا شمال القدس
  10. الاحتلال يعزل والدة الشهيد صالح البرغوثي بظروف مأساوية في"هشارون"
  11. قوات الاحتلال تعتقل 40 مواطنا من الضفة
  12. الرئيس: لن تتسلم أية أموال منقوصة من اسرائيل
  13. بلدية الاحتلال تصادق على 4416 وحدة استيطانية بالقدس
  14. حالة الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
  15. القيادة تناقش اليوم تداعيات قرصنة اسرائيل للأموال الفلسطينية
  16. مواجهات عنيفة بين المواطنين وقوات الاحتلال في شارع عمان بنابلس
  17. امريكا: دمج القنصلية الأمريكية في السفارة الجديدة بالقدس في مارس
  18. الاحتلال يحكم بالسجن 10 سنوات على أسير من مخيم جباليا
  19. وزير إسرائيلي يدعو يهود فرنسا للهجرة إلى تل أبيب
  20. الجيش الفنزويلي يرد على ترامب مؤكدا ولاءه "المطلق" لمادورو

مشاورات تشكيل الحكومة واجتماعات مستمرة وساعات حاسمة

نشر بتاريخ: 04/02/2019 ( آخر تحديث: 05/02/2019 الساعة: 10:52 )
رام الله - تقرير معا - منذ تقديم حكومة د.رامي الحمدالله استقالتها نهاية كانون ثاني الماضي وقبول الرئيس الاستقالة في 29 من ذات الشهر، بدأت بعض المواقع الاخبارية ووسائل التواصل الاجتماعي بتناقل اسماء وزراء الحكومة ورئيسها، الا انه رسميا وحتى اليوم لم تصدر تشكيلة الحكومة وما زالت الحكومة المستقيلة تسيّر الاعمال حسب قرار الرئيس الذي اعلن منذ لحظتها استمرارها بتسيير الاعمال وبدء مشاورات تشكيل حكومة سياسية فصائلية، في وقت بدأت لجنة الانتخابات المركزية اجتماعاتها للتحضير للانتخابات.
ومن المقرر ان تنهي اللجنة المكلفة من مركزية حركة فتح حواراتها مع الفصائل وعدد من الشخصيات المستقلة ومؤسسات المجتمع المدني لتشكيل الحكومة اليوم.
وكانت عدة مصادر قد اكدت ان الاعلان عن تشكيل الحكومة قد يتم قبيل منتصف شباط الماضي، مع الاخذ بعين الاعتبار دعوة موسكو لـ 10 فصائل فلسطينية للحوار في 13و14 شباط ايضا والتي قد يكون له دور بتحديد موعد الاعلان الرسمي عن تشكيل الحكومة او ادوار اخرى ستظهر بعد انتهاء الحوارات بموسكو.
وفي ذات السياق، اكد د.رامي الحمدالله اليوم رئيس الحكومة المستقيل "حكومة تسيير الاعمال" ان حكومته افسحت المجال أمام المشاورات الحثيثة لتشكيل حكومة فصائلية جديدة تقود المرحلة القادمة للضغط تجاه إنهاء الإنقسام، وتبني على ما حققته حكومةته على الأرض من مشاريع وأسس للتحول من سلطة إلى دولة، في وقت تواصل فيه إسرائيل مخططاتها لتقويض أسس ومؤسسات هذه الدولة وتجريدها من هويتها، وسلبها مقومات بقائها وصمودها خاصة في القدس، العاصمة الأبدية لدولة فلسطين.
واكد أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني حرص الحركة على إجراء المشاورات مع كل الفصائل رغم ادراكها لمواقف بعض الفصائل، مشيرا الى ان الجبهتين الشعبية والديمقراطية اعلنتا عدم المشاركة في الحكومة، وحزبي الشعب وفدا قد عادا الى قواعدهما التنظيمية ومكاتبهما ولجانهما المركزية لاتخاذ الموقف النهائي حول المشاركة في الحكومة القادمة.

وفي سياق متصل، عقدت لجنة الانتخابات المركزية، الاثنين، في مقرها العام بمدينة البيرة اجتماعاً مع ممثلي الفصائل والأحزاب السياسية في الضفة الغربية، حيث أطلع الدكتور حنا ناصر رئيس اللجنة ممثلي الفصائل على جاهزية اللجنة من الناحية الفنية لإجراء الانتخابات، بانتظار صدور المرسوم الرئاسي الذي يحدد موعد الانتخابات من اجل بدء العمل الفعلي لإجرائها.

وبيّن ناصر ان هذه الاجتماعات مع الفصائل والتي تجري في الضفة الغربية ومن المقرر إجرائها في قطاع غزة، تأتي ضمن مسؤولية اللجنة في تعزيز مشاركة كافة الفصائل والأحزاب السياسية في أي انتخابات مقبلة، والاستماع لمواقفهم وتوجهاتهم فيما يتعلق بالانتخابات، وهي خطوات ضرورية لإنجاح العملية الديمقراطية وضمان أوسع مشاركة فيها في الضفة الغربية -بما فيها القدس- وقطاع غزة على حد سواء.

ويجري التنسيق حالياً مع جميع الأطراف المعنية، من أجل أن يتوجه وفد من لجنة الانتخابات برئاسة الدكتور حنا ناصر الى قطاع غزة في وقت لاحق، لعقد اجتماعات مماثلة مع قادة الفصائل في القطاع لنفس الغرض.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018