الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل فتاتين وأحد حراس الاقصى من محيط مصلى باب الرحمة
  2. مصرع طفل 4 أعوام إثر صدمه مركبة في شارع القدرة بخانيونس
  3. مسؤول ايراني: جنود "حزب الله" سيصلون في المسجد الاقصى قريباً
  4. ليبرمان: "نحن لن توافق على التعاون مع أيمن عودة
  5. رئيس فرنسا: لا نعلق الآمال على صفقة القرن ونعمل على مقترحات أخرى
  6. الجريدة الكويتية: إسرائيل تخطط لمهاجمة الحوثيين في اليمن
  7. الحشد الشعبي: امريكا تسمح لإسرائيل بالاعتداء علينا
  8. ترامب: تصويت اليهود للمعارضة الأمريكية خيانة
  9. الطقس: أجواء شديدة الحرارة
  10. دفعة جديدة من أسرى "الشعبية" تنضم للاضراب عن الطعام بسجون الاحتلال
  11. مخيم البداوي ينتفض ويرفض اجراءات وزارة العمل اللبنانية
  12. فجراً - الاحتلال يقصف موقعين للمقاومة بغزة
  13. الامن المصري يعتقل نجل القيادي في فتح نبيل شعث
  14. نقابة الصحفيين تحذر من التعامل مع السفارة الامريكية
  15. إطلاق قذيفة صاروخية من غزة باتجاه المستوطنات
  16. مسافر من نابلس حاول خنق موظف إسرائيلي على معبر الكرامة وتم اعتقاله
  17. الهلال: طواقمنا تنقل إصابة خطيرة جدا بعدد من الطعنات من بلدة العيزرية
  18. مراسل معا: السلطة تتسلم الدفعة الثانية من المصفحات العسكرية من الاردن
  19. الاحتلال يغلق المنطقة الاثرية في سبسطية
  20. مستوطنون يعطبون مركبات ويخطون شعارات غرب سلفيت

وليد شرف.. اعتقال وهمي وقتل بطيء

نشر بتاريخ: 07/02/2019 ( آخر تحديث: 11/02/2019 الساعة: 09:14 )
رام الله- معا- بين أسرة المشافي والحقن المسكنة يمكث الأسير المقدسي وليد خالد شرف (25 عاما) بعد ان نقلته سلطات الاحتلال إلى أحد المستشفيات المدنية التابعة لها نظراً لخطورة وضعه الصحي ،فيما سبق نقله من معتقل عوفر إلى عيادة معتقل الرملة بعد تدهور حالته الصحية.

النحيل ضمورٌ في الجلد، ومشاكل في الكلى والأمعاء والكبد تؤثر على عمل أجهزة حيوية أخرى في جسده لتسلب منه أحلام الشباب وتسرق من عمره لحظات الأمل.

خمس سنوات ما بين الأحكام المتفاوتة والأحكام الإدارية أفنت الطاقة من نفسه وعقله وأضاعت فرص التعليم والعمل والإبداع لتوجد جسد بلا شغف همه الوحيد الإبقاء على روحٍ حكمت بالإعدام حية.

فكان العاشر من حزيران عام 2018 الشاهد الأخير على سلب ذلك الجسد المنهك من منزله في بلدة أبو ديس بعد اقتحامه والعبث بمحتوباته، ولم يكتف الاحتلال باعتقاله الإداري وهو اعتقال على ذمة الوهم أو المعروف باعتقال من لا تهمة له، فلم يفلح الاحتلال بتجرم شرف بهذا الاعتقال ليحاول الكَره من جديد ويبحث عن فرصة جديدة لتعذيبه وعائلته ومحبيه بتجديد اعتقاله الإداري بعد انتهاء مدة الاعتقال الأول مباشرة.

ليخلق الاحتلال بغطرسته وعنجهيته المعروفة حالة من القلق والخوف على حياة الاسير بين عائلته وبين رفاقه بالمعتقل ليحذر الأهل والرفاق من الأسرى داخل المعتقلات من تداعيات استمرار تدهور وضعه الصحي مطالبين بالإفراج الفوري عنه والضغط على الاحتلال لإيقاف قتله.

باتت اعتقالات الاحتلال للفلسطينيين ممارسة يومية ودائمة، وأداة للانتقام، وجزءا أساسياً من منهجيته للسيطرة على الشعب الفلسطيني ووأد وطنيته وثورته.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018