الأخــبــــــار
  1. فلسطين وفرسان مالطا تتفقان على برنامج تعاون
  2. اكتشاف "السالمونيلا" في بيض إسرائيلي
  3. ترامب: إيران ارتكبت خطأ جسيما
  4. الأحزاب العربية تخوض الانتخابات بقائمة مشتركة
  5. العمادي ونائبه يغادران قطاع غزة
  6. مجدلاني: كافة التدخلات الاقليمية والدولية داعمة لتكريس الانقسام
  7. اشتية: أهم بند على جدول أعمال مؤتمر المنامة استراحة القهوة
  8. في اليوم العالمي للاجئين: 41% من مجمل السكان في فلسطين لاجئين
  9. شركات تنظيف المشافي الحكوميةتقرر الإضراب لعدم تلقيها مستحقاتها المالية
  10. الجيش الأمريكي: لم نقم بتشغيل أي طائرة في المجال الجوي الإيراني
  11. البحرين تسمح للصحفيين الاسرائيليين بدخول اراضيها
  12. الحوثيون يقصفون جنوب السعودية بصاروخ "كروز"
  13. إصابة العشرات جراء اعتداءات الاحتلال في العيسوية
  14. إغلاق محيط البيت الأبيض إثر العثور على جسم مشبوه
  15. امريكا تقرر نشر المزيد من صواريخ باتريوت بالشرق الأوسط
  16. الاردن يقرر اصدار جوازات سفر المقدسيين عبر البريد
  17. سلاح اسرائيلي جديد لمواجهة البالونات الحارقة يدخل الخدمة قريباً
  18. الطقس: اجواء معتدلة نهاراً وباردة ليلاً
  19. فلسطين وقبرص تعقدان جلسة مشاورات سياسية
  20. أبو مويس يطالب الجامعات بالتركيز على التخصصات التكنولوجية والتقنية

ورشة عمل لقياس مخاطر الفساد في قضايا النوع الاجتماعي

نشر بتاريخ: 15/04/2019 ( آخر تحديث: 15/04/2019 الساعة: 14:38 )
رام الله- معا- عقدت هيئة مكافحة الفساد بالشراكة مع وزارة شؤون المرأة وديوان الموظفين العام، يوم الإثنين، ورشة عمل تدريبية لقياس مخاطر الفساد في قضايا النوع الإجتماعي، على أن تمتد الورشة لمدة يومين بهدف إعتماد أداة لقياس مخاطر الفساد في قضايا النوع الإجتماعي في الدوائر الحكومية.

وشدد مسير أعمال هيئة مكافحة الفساد الأستاذ رفيق النتشة على أهمية العمل المشترك مشيدا بالتعاون القائم بين هيئة مكافحة الفساد وديوان الموظفين العام ووزارة شؤون المرأة.

وأوضح بأن الهيئة تركز بعملها على الدور المهم الذي تلعبه المرأة الفلسطينية في مكافحة الفساد، مؤكدا بأن الهيئة سوف تستمر في هذا الطريق حتى تحقيق أهدافها والوصول لدولة فلسطينية حرة قائمة على اساس النزاهة والشفافية.

وشكر أ. النتشة القائمين على هذه الورشة، داعيا الى تنظيم المزيد من الدورات والأنشطة لتعزيز دور المرأة في مجال مكافحة الفساد.

من جانبه عبر معالي رئيس ديوان الموظفين العام السيد موسى أبو زيد عن سعادته بالمشاركة في هذه إفتتاح هذه الورشة، مؤكدا بأن المرأة الفلسطينية لا تواجه أي تمييز ولا توضع أمامها الحواجز لمنع وصولها لمواقع صنع القرار.

وأوضح بأن المرأة الفلسطينية تواجه بعض التحديات ولكن نوع هذه التحديات وحجمها لا يمنع تقدم المرأة في الوظائف العامة، مؤكدا بأن الإشكالية تتمثل بعدم قدرتنا على فهم وحدات النوع الإجتماعي ودورها في الدوائر الحكومية.

بينما ركزت مدير عام الإدارة العامة للشؤون القانونية في هيئة مكافحة الفساد أ. رشا عمارنة على البيئة القانونية الناظمة لمكافحة الفساد في فلسطين موضحة تعريف الفساد لغويا وإصطلاحا، وتعريفه بحسب البنك الدولي ومنظمة الشفافية الدولية، مؤكدة بأن مفهوم الفساد في المجتمع الفلسطيني أكبر بكثير من مفهومه بحسب القانون.

وأطلعت المشاركين في الدورة على القوانين والأنظمة المعمول بها في فلسطين في مجال مكافحة الفساد، وقدمت لمحة حول جرائم الفساد وفق قانون العقوبات مثل الرشوة والإختلاس والواسطة والمحسوبية وإساءة إستعمال السلطة وغيرها، مشيرة إلى العلاقة بين قضايا النوع الإجتماعي ومخاطر الفساد من واقع القانون.

وقدمت كل من رئيسة وحدة النوع الإجتماعي في وزارة شؤون المرأة أ. رزان بيضه ورئيسة وحدة النوع الإجتماعي في ديوان الموظفين العام أ. بشاير طهبوب شرحا حول مفهوم النوع الإجتماعي ودور وحدات النوع الإجتماعي في تعزيزه بهدف تذكير المشاركين بمفهوم النوع الإجتماعي وربطه بعمل المؤسسات في فلسطين، وناقشوا أهمية وحدات النوع الإجتماعي ودورها في التغلب على إشكاليات النوع الإجتماعي، بالإضافة لدور هذه الوحدات وتأثيرها على سياسات الدوائر الحكومية.

فيما عرض مدير عام ديوان رئيس هيئة مكافحة الفساد أ. سعيد شحادة أهم الإنجازات التي حققتها الهيئة خلال السنوات الماضية، مركزا على الإنجازات التي حُققت بالتعاون والشراكة مع المؤسسات النسوية، وأوضح بأن اكثر من ١٤٥ الف مواطن فلسطيني شاركوا بنشاطات الهيئة المختلفة، مشيرا الى أن الهيئة قامت بإعداد مساقين جامعيين حول مكافحة الفساد.

وناقش عدد الشكاوى الواردة الى الهيئة منذ تأسيسها، وتنوزيعها الزمني عبر السنوات المختلفة، مشيرا إلى واقع القضايا المحالة إلى محكمة جرائم الفساد.

بينما إستعرض أ. ايلاف عامر من جمعية المرأة العاملة للتنمية التوجهات الإستراتيجية النسوية لمكافحة الفساد، مشددين على أهمية تعزيز مشاركة المرأة في جهود مكافحة الفساد.

وسيعمل المشاركون في الورشة خلال يومها الثاني في مجموعات عمل لمناقشة نموذج اداة قياس مخاطر الفساد في قضايا النوع الإجتماعي في داخل الدوائر الحكومية لتعزيز المساءلة في الخدمة المدنية والعسكرية من منظور النوع الإجتماعي، ومناقشة خطة العمل المنوي إتباعها من قبل الجهات ذات العلاقة لضمان إستمرارية مراجعة الاداة.

وخلال الورشة اجاب ممثلي هيئة مكافحة الفساد على أسئلة المُشاركين المتعلقة بآلية عمل الهيئة وإختصاصاتها وأنشطتها التوعوية وطريقة تقديم الشكاوى والبلاغات من خلالها وطريقة تعاملها مع هذه الشكاوى.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018