الأخــبــــــار
  1. اسرائيل: موجة الحر اسفرت عن احتراق 15 ألف دونم من المزروعات والاحراش
  2. نتنياهو: لا حاجة لجرنا إلى انتخابات اخرى غير ضرورية
  3. توتر في ساحات الاقصى ومحاصرة المصلين داخل المصلى القبلي
  4. مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى
  5. المعارضة الإسرائيلية: لن يكون لدينا ديكتاتور تركي
  6. ضبط 100 كروز دخان مهرب في الخليل
  7. نتنياهو يهاجم ايمن عودة ويصفه أنه داعم "للإرهاب"
  8. ترامب: لن نتكبد خسائر الحروب التجارية بعد الآن!
  9. فالنسيا بطلا لكأس ملك إسبانيا بثنائية في شباك برشلونة
  10. رئيس الوزراء: سنعيد النظر بكافة الاتفاقيات الموقعة مع اسرائيل
  11. اصابات واعتقالات خلال اعتداء قوات الاحتلال على المقدسيين بالقدس
  12. توصية ليهود ألمانيا بعدم ارتداء القلنسوة خوفاً من مهاجمتهم
  13. اشتية :اسرائيل تسرق مياهنا وسنتوجه للجنايات الدولية
  14. العالول نائب رئيس حركة فتح يلتقي نائب الرئيس الكوري ورئيس مجلس الشعب
  15. الشرطة: 23 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة الاسبوع الماضي
  16. سفير فلسطين في انقرة: تركيا قدمت 3 ونصف مليون دولار منحة للحكومة
  17. اصابة مواطن إثر اعتداء المستوطنين عليه بالاغوار
  18. سابقة- الحجز على أموال "كانتين" 4 أسرى لدفع غراماتهم
  19. ايران: التعزيزات الأميركية في الشرق الأوسط تشكل تهديدا للسلام الدولي
  20. لأول مرة منذ 71 عاما- طائرات مصرية في إسرائيل

الرزاز يجري ثالث تعديل وزاري في الأردن خلال عام

نشر بتاريخ: 09/05/2019 ( آخر تحديث: 09/05/2019 الساعة: 17:16 )
بيت لحم- معا- أجرى رئيس الوزراء الأردني، عمر الرزاز، التعديل الثالث على حكومته، اليوم الخميس، وأدى الوزراء القسم أمام العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني.

وعُيّن كل من سلامة حماد وزيراً للداخلية، ووليد المصري وزيراً للبلديات، وياسرة غوشة وزيرة للدولة لتطوير الأداء المؤسسي، ومثنى غرايبة وزيراً للاقتصاد الرقمي والريادي، ومحمد العسعس وزيراً للتخطيط، وسامي داوُد وزير دولة لشؤون رئاسة الوزراء، ونضال البطاينة وزيراً للعمل، وسعد جابر للصحة.

وتقارب حكومة الرزاز على إتمام عامها الأول، حيث باشرت أعمالها في شهر يونيو الماضي، وأجرت 3 تعديلات وزارية حتى الآن.

وجرى تكليف الرزاز برئاسة الحكومة بعد يوم من استقالة حكومة هاني الملقي؛ تحت وطأة احتجاجات شعبية واسعة ضد قانون معدل لضريبة الدخل أقرّته الحكومة، أواخر مايو العام 2018، وتعديلات نظام الخدمة المدنية.

وكان الرزاز قد طلب، أمس الأربعاء، من أعضاء فريقه الوزاري تقديم استقالاتهم؛ تمهيداً لإجراء ثالث تعديل على حكومته في الأيام المقبلة.

وأكد الرزاز أن التعديل يأتي استحقاقاً لمتطلبات المرحلة المقبلة، التي تتطلب بذل المزيد من الجهود بما يسهم في تجاوز التحديات، وإنجاز أولويات الحكومة وخططها، شاكراً جميع الوزراء على جهودهم المبذولة خلال المرحلة الماضية.

وأجرى الرزاز التعديل الثاني على حكومته أواخر يناير الماضي، وكان محدوداً؛ شمل إلغاء وزارة وفصل وزارتين وتعيين وزيرين جديدين.‎

في حين أجرى التعديل الأول في 11 أكتوبر الماضي، وشمل آنذاك خروج عشرة وزراء، وتعيين سبعة جُدد، ودمج ست وزارات.

وكانت معلومات سُرّبت قبل عدة أيام عن نية رئيس الوزراء إجراء تعديل وزاري موسع يشمل عدة حقائب وزارية ومنها حقائب سيادية، وفق ما نشر موقع "سرايا" المحلي.

ويهدف التعديل لضخ دماء جديدة في الحكومة الأردنية استعداداً لمواجهة متطلبات المراحل القادمة.

وهذه الحكومة هي الـ18 منذ تولي العاهل الأردني سلطاته، عام 1999، تولاها 12 من رؤساء الوزراء؛ وهم عبد الرؤوف الروابدة، وعلي أبو الراغب، وفيصل الفايز، وعدنان بدران، ومعروف البخيت، ونادر الذهبي، وسمير الرفاعي، وعون الخصاونة، وفايز الطراونة، وعبد الله النسور، وهاني الملقي، ورئيس الوزراء الحالي عمر الرزاز.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018