الأخــبــــــار
  1. نتنياهو: نوطد علاقاتنا بدول عربية بشكل غير مسبوق
  2. الاحتلال يصادر لحوماً ويعتقل مالكها شمال القدس
  3. التلفزيون السوري: تدمير طائرة مسيرة في ريف دمشق
  4. صفارات الإنذار تنطلق في مستوطنات غلاف غزة
  5. ٧ اصابات بحادث سير مع حافلة في مستوطنة "بيتار" غرب بيت لحم
  6. شرطة رام الله تقبض على 10 تجار ومروجي مخدرات وتضبط معهم كميات منها
  7. مصرع مسن (84 عاما) من سكان الشجاعية في فطاع غزة إثر صدمه من قبل شاحنة
  8. غانتس يرد على نتانياهو: سأقيم حكومة وحدة وبرئاستي انا
  9. الشؤون المدنية: الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين أبو رومي ويونس غدا
  10. اثنان من تحالف غانتس: نفضل الوحدة مع نتنياهو لمنع اجراء انتخابات
  11. الاحتلال يغلق فتحات المياه المغذية لقرية بردلة قضاء طوباس
  12. البنك الدولي: أزمة السيولة تثقل كاهل الاقتصاد الفلسطيني
  13. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة الغربية
  14. اصابة مواطن بنيران الاحتلال شمال الخليل
  15. فصل الخريف يبدأ الاثنين القادم
  16. مجموعة الصداقة في البرلمان المغربي تندد بتصريحات نتنياهو
  17. وزيرة الصحة: على العالم التدخل لإنقاذ أسرانا من الموت
  18. نتنياهو لن يشارك في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة
  19. فايز السعدي رئيسا جديدا لبلدية جنين
  20. الارصاد: جو شديد الحرارة وتحذير من التعرض لاشعة الشمس

عبد الهادي القادري أوضاع المخيمات الفلسطينية في سوريا

نشر بتاريخ: 09/05/2019 ( آخر تحديث: 09/05/2019 الساعة: 17:13 )
دمشق- معا- بحث السفير أنور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم الخميس، مع وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل السورية ريما القادري في مقر الوزارة بدمشق، شؤون اللاجئين الفلسطينين وأوضاع المخيمات الفلسطينية، كما وضعها بصورة ما يجري في الأراضي الفلسطينية.

واستعرض عبد الهادي خلال اللقاء إجراءات الاحتلال القمعية بحق أبناء شعبنا، والتي كان آخرها استهداف المدنيين العزل في قطاع غزة، كما تطرق لمحاولة حكومة الاحتلال شرعنة قوانين جائرة، تستهدف المس بكرامة شعبنا وحقوقه المشروعة، وعلى وجه الخصوص؛ قانون اقتطاع أموال المقاصة لتعقيد أحوال الناس.

وأيضاً تم التطرق خلال اللقاء إلى أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سوريا والجهود التي تبذلها منظمة التحرير الفلسطينية لتخفيف معاناة اللاجئ الفلسطيني كما تم بحث دور الأونروا وضرورة الالتزام في تقديم المساعدات الغذائية والمالية، بالإضافة جرى بحث دور الجمعيات في دعم وإسناد اللاجئين الفلسطينيين.

وشكر عبد الهادي الحكومة السورية لأن اللاجئ الفلسطيني عندما اتى إلى سوريا لم يشعر بالغربة كما يقول سيادة الرئيس أبو مازن لم نعاني سوى يومين لأن الشعب السوري فتح لنا بيوته.

من جهتها أكدت ريما القادري بأن من مبادئ الدولة السورية دعم القضية الفلسطينية وحق العودة واللاجئ الفلسطيني .

وتابعت : نحن لا نوصف الأخوة اللاجئين الفلسطينيين بأنهم لاجئين بل هم أخوة موجودين ضمن أهلهم على الأرض السورية لهم كل الاحتضان والاستضافة ويتمتعوا بكل الحقوق التي يتمتع المواطن السوري بها باستثناء حق الجنسية والعودة لأنهم يجب أن يبقوا مرتبطين مع وطنهم الأم ونتمنى دائما أن نشهد اليوم الذي تتم به إعادة الحق لأصحابه.

كما أضافت بأن الوزارة تشرف على العمل الأهلي وبعض الجمعيات مخصصة لتقديم خدماتها للأخوة الفلسطينيين ونحن ندعم هذه الجمعيات ليس على المستوى المادي فقط وانما التربوي ايضا.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018