الأخــبــــــار
  1. اسرائيل: موجة الحر اسفرت عن احتراق 15 ألف دونم من المزروعات والاحراش
  2. نتنياهو: لا حاجة لجرنا إلى انتخابات اخرى غير ضرورية
  3. توتر في ساحات الاقصى ومحاصرة المصلين داخل المصلى القبلي
  4. مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى
  5. المعارضة الإسرائيلية: لن يكون لدينا ديكتاتور تركي
  6. ضبط 100 كروز دخان مهرب في الخليل
  7. نتنياهو يهاجم ايمن عودة ويصفه أنه داعم "للإرهاب"
  8. ترامب: لن نتكبد خسائر الحروب التجارية بعد الآن!
  9. فالنسيا بطلا لكأس ملك إسبانيا بثنائية في شباك برشلونة
  10. رئيس الوزراء: سنعيد النظر بكافة الاتفاقيات الموقعة مع اسرائيل
  11. اصابات واعتقالات خلال اعتداء قوات الاحتلال على المقدسيين بالقدس
  12. توصية ليهود ألمانيا بعدم ارتداء القلنسوة خوفاً من مهاجمتهم
  13. اشتية :اسرائيل تسرق مياهنا وسنتوجه للجنايات الدولية
  14. العالول نائب رئيس حركة فتح يلتقي نائب الرئيس الكوري ورئيس مجلس الشعب
  15. الشرطة: 23 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة الاسبوع الماضي
  16. سفير فلسطين في انقرة: تركيا قدمت 3 ونصف مليون دولار منحة للحكومة
  17. اصابة مواطن إثر اعتداء المستوطنين عليه بالاغوار
  18. سابقة- الحجز على أموال "كانتين" 4 أسرى لدفع غراماتهم
  19. ايران: التعزيزات الأميركية في الشرق الأوسط تشكل تهديدا للسلام الدولي
  20. لأول مرة منذ 71 عاما- طائرات مصرية في إسرائيل

عبد الهادي القادري أوضاع المخيمات الفلسطينية في سوريا

نشر بتاريخ: 09/05/2019 ( آخر تحديث: 09/05/2019 الساعة: 17:13 )
دمشق- معا- بحث السفير أنور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم الخميس، مع وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل السورية ريما القادري في مقر الوزارة بدمشق، شؤون اللاجئين الفلسطينين وأوضاع المخيمات الفلسطينية، كما وضعها بصورة ما يجري في الأراضي الفلسطينية.

واستعرض عبد الهادي خلال اللقاء إجراءات الاحتلال القمعية بحق أبناء شعبنا، والتي كان آخرها استهداف المدنيين العزل في قطاع غزة، كما تطرق لمحاولة حكومة الاحتلال شرعنة قوانين جائرة، تستهدف المس بكرامة شعبنا وحقوقه المشروعة، وعلى وجه الخصوص؛ قانون اقتطاع أموال المقاصة لتعقيد أحوال الناس.

وأيضاً تم التطرق خلال اللقاء إلى أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سوريا والجهود التي تبذلها منظمة التحرير الفلسطينية لتخفيف معاناة اللاجئ الفلسطيني كما تم بحث دور الأونروا وضرورة الالتزام في تقديم المساعدات الغذائية والمالية، بالإضافة جرى بحث دور الجمعيات في دعم وإسناد اللاجئين الفلسطينيين.

وشكر عبد الهادي الحكومة السورية لأن اللاجئ الفلسطيني عندما اتى إلى سوريا لم يشعر بالغربة كما يقول سيادة الرئيس أبو مازن لم نعاني سوى يومين لأن الشعب السوري فتح لنا بيوته.

من جهتها أكدت ريما القادري بأن من مبادئ الدولة السورية دعم القضية الفلسطينية وحق العودة واللاجئ الفلسطيني .

وتابعت : نحن لا نوصف الأخوة اللاجئين الفلسطينيين بأنهم لاجئين بل هم أخوة موجودين ضمن أهلهم على الأرض السورية لهم كل الاحتضان والاستضافة ويتمتعوا بكل الحقوق التي يتمتع المواطن السوري بها باستثناء حق الجنسية والعودة لأنهم يجب أن يبقوا مرتبطين مع وطنهم الأم ونتمنى دائما أن نشهد اليوم الذي تتم به إعادة الحق لأصحابه.

كما أضافت بأن الوزارة تشرف على العمل الأهلي وبعض الجمعيات مخصصة لتقديم خدماتها للأخوة الفلسطينيين ونحن ندعم هذه الجمعيات ليس على المستوى المادي فقط وانما التربوي ايضا.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018