الأخــبــــــار
  1. نتنياهو: لا حاجة لجرنا إلى انتخابات اخرى غير ضرورية
  2. توتر في ساحات الاقصى ومحاصرة المصلين داخل المصلى القبلي
  3. مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى
  4. المعارضة الإسرائيلية: لن يكون لدينا ديكتاتور تركي
  5. ضبط 100 كروز دخان مهرب في الخليل
  6. نتنياهو يهاجم ايمن عودة ويصفه أنه داعم "للإرهاب"
  7. ترامب: لن نتكبد خسائر الحروب التجارية بعد الآن!
  8. فالنسيا بطلا لكأس ملك إسبانيا بثنائية في شباك برشلونة
  9. رئيس الوزراء: سنعيد النظر بكافة الاتفاقيات الموقعة مع اسرائيل
  10. اصابات واعتقالات خلال اعتداء قوات الاحتلال على المقدسيين بالقدس
  11. توصية ليهود ألمانيا بعدم ارتداء القلنسوة خوفاً من مهاجمتهم
  12. اشتية :اسرائيل تسرق مياهنا وسنتوجه للجنايات الدولية
  13. العالول نائب رئيس حركة فتح يلتقي نائب الرئيس الكوري ورئيس مجلس الشعب
  14. الشرطة: 23 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة الاسبوع الماضي
  15. سفير فلسطين في انقرة: تركيا قدمت 3 ونصف مليون دولار منحة للحكومة
  16. اصابة مواطن إثر اعتداء المستوطنين عليه بالاغوار
  17. سابقة- الحجز على أموال "كانتين" 4 أسرى لدفع غراماتهم
  18. ايران: التعزيزات الأميركية في الشرق الأوسط تشكل تهديدا للسلام الدولي
  19. لأول مرة منذ 71 عاما- طائرات مصرية في إسرائيل
  20. المئات يعتكفون في رحاب "الأقصى"

فلسطين وسوريا تبحثان آخر المستجدات

نشر بتاريخ: 09/05/2019 ( آخر تحديث: 09/05/2019 الساعة: 21:26 )
دمشق - معا - التقى بلال قاسم نائب رئيس الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط وعضو المجلس الوطني الفلسطيني بحضور السفير أنور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية وعضو المجلس الوطني الفلسطيني بالإضافة لتيسير أبو بكر عضو المجلس الوطني الفلسطيني ، مع رئيس مجلس الشعب السوري حمودة الصباغ وبحضور عضو مجلس الشعب السوري خالد عبود.

وفي بداية اللقاء الذي عقد بمقر مجلس الشعب بدمشق نقل الوفد تحيات الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين وتحيات سليم الزعنون رئيس المجلس الوطني الفلسطيني لحمودة الصباغ رئيس مجلس الشعب ولأعضاء المجلس.

واستعرض الوفد خلال اللقاء الانتهاكات والسياسات الإسرائيلية المتصاعدة ضد القيادة وشعبنا الفلسطيني والتي كان آخرها العدوان الغاشم على قطاع غزة، واقتطاع أموال المقاصة، وسياسات التهويد والاعتداءات على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس وفرضها لقوانين عنصرية ضد أبناء شعبنا.

وأيضاً بحث الوفد مع حمودة الصباغ على أهمية التنسيق بين مجلس الشعب والمجلس الوطني الفلسطيني والجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط في المؤتمرات الدولية من أجل توحيد المواقف لمواجهة العدوان الأمريكي الإسرائيلي المستمر .

من جهته أكد حمودة الصباغ بان فلسطين تسكن في وجداننا وقلوبنا وعقولنا وفلسطين في قلب سوريا وأي صفقة تريد أن تمرر لتصفية هذه القضية لن يقبل بها الشرفاء من العرب.

وأيضاً رحب رئيس مجلس الشعب بالتنسيق بين المجلس الوطني الفلسطيني ومجلس الشعب السوري خاصة بالمؤتمرات الدولية والإقليمية مؤكداً بان موقف سوريا واحد اتجاه القضية الفلسطينية.

كما وجه رئيس مجلس الشعب الشكر للوفد على المواقف الفلسطينية الداعمة لسورية في البرلمانات والمؤتمرات الدولية ، كما حملهم تحياته للرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين وللأخ سليم الزعنون رئيس المجلس الوطني.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018