الأخــبــــــار
  1. الحكومة الإسرائيلية تصادق على رفع عدد الوزراء
  2. مصرع 4 عمال في انهيار رافعة وسط اسرائيل
  3. حالة من التوتر تسود معتقل "عسقلان" عقب قرار نقل ممثل الأسرى تعسفيا
  4. هآرتس: 35 ألف فلسطيني غادروا قطاع غزة في 2018 بينهم 150 طبيباً
  5. محكمة الاحتلال العليا تؤيد قرار الإفراج عن قاتل الشهيدة الرابي
  6. شرطة الاحتلال تخلع غراس الزيتون في منطقة باب الرحمة بالمسجد الأقصى
  7. وزير الزراعة في حكومة الاحتلال يقتحم المسجد الأقصى المبارك
  8. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الضفة
  9. طمرة: اعلان الاضراب العام في المدينة ويشمل المدارس بعد مقتل وسام ياسين
  10. الامن الفلسطيني ينتشر بكثافة في المنطقة الجنوبية من الخليل
  11. طمرة: مقتل وسام ياسين في جريمة إطلاق نار
  12. الاحتلال يقتحم تقوع ويدعي رشق مركبات المستوطنين بالحجارة
  13. الاحتلال يقتحم الأقصى ويخلي المعتكفين
  14. القوات السورية تتصدى "لأجسام غريبة" مصدرها إسرائيل
  15. حاخام إسرائيلي يطالب بمد يوم السبت تكفيراً عن "تدنيس" مسابقة يوروفيجن
  16. بالونات تحمل عبوة ناسفة تهبط في قاعدة إسرائيلية
  17. تقرير يشير لتدخل إسرائيل بانتخابات نيجيريا
  18. بوتين يؤكد للرئيس دعمه للشرعية الدولية
  19. البنك الدولي: الفلسطينيون حولوا 2.6 مليار دولار إلى وطنهم
  20. مصرع طفل 11 عاما في انفجار جسم مشبوه بالنصيرات

مصدر اسرائيلي يكشف لموقع سعودي واقعة استهداف السفن في الخليج

نشر بتاريخ: 15/05/2019 ( آخر تحديث: 16/05/2019 الساعة: 08:54 )
بيت لحم-معا- زعم مصدر أمني إسرائيلي إن العملية التي استهدفت سفينتين سعوديتين وثالثة إماراتية ورابعة نرويجية في ميناء الفجيرة الإماراتي يوم الأحد 12 مايو (أيار) الجاري، تمت بواسطة قوارب مفخخة مسيّرة عن بُعد تحمل كاميرات نقلت إلى مركز قيادة العملية في عرض الخليج، صور العملية ولحظة التفجير. كما قامت قوارب مسيرة أخرى بتأمين المنطقة.

وأضاف المصدر في تصريح للموقع السعودي "اندبندنت عربية" أن تلك المنطقة خضعت لمراقبة شديدة في اليومين الماضيين من قبل أجهزة أمنية خليجية وغير خليجية، مشيراً إلى اكتشاف الجهة التي نفذت العمل التخريبي.

وقال المصدر الأمني إن التحفظ على نشر تفاصيل العمليات التخريبية في القرب من ميناء الفجيرة كان مقصوداً من دول عدة، تفادياً لبثّ حالة من الهلع في أسواق النفط العالمية تؤدي إلى ارتفاع كبير في الأسعار، يؤثر سلباً على الاقتصاد العالمي. ورجّح المصدر ذاته وقوف الولايات المتحدة خلف التحفظ إذ اعترضت المراسلين والمراقبين صعوبات في الكشف عن الأوضاع وتعذر عليهم إرسال رسائل نصية عبر التطبيقات المختلفة من منطقة الانفجارات.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018