الأخــبــــــار
  1. مصر تُدين هدم سلطات الاحتلال مبانٍ سكنية بمدينة القدس
  2. الاحتلال يعتقل 23 مواطنا من الضفة
  3. روسيا لامريكا: لن نسمح بفرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين
  4. طائرات الاحتلال تقصف سوريا
  5. ضبط 7 طن من اللحوم المجمدة غير الصالحة للاستهلاك الادمي
  6. أبو عبيدة: الاحتلال لم يطرح قضية الجندي من أصول أثيوبية منغستو ابداً
  7. القسام: هناك فرصة لحل قضية الاسرى والمفقودين والملف عرضة للإغلاق
  8. حسين الشيخ : لقاء هام جدا بين الرئيس عباس والملك الاردني غدا
  9. مجلس الامن يبحث مجزرة هدم المنازل بواد الحمص في القدس
  10. العثور على جثة شاب من خان يونس في قبرص التركية بعد اختفائه قبل أسبوعين
  11. قائد البحرية الإيرانية: "نحن نراقب جميع السفن الأمريكية في الخليج"
  12. نقابة الصحفيين العراقيين: عقوبات رادعة بحق اي عضو يزور اسرائيل
  13. الاردن يدحض التوصل لاتفاق مع اسرائيل لاغلاق باب الرحمة 6 اشهر
  14. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين من الضفة
  15. مصرع طفلة جراء سقوط جهاز التلفاز على رأسها في تقوع
  16. قطر تدعو لتوفير الحماية للفلسطينيين
  17. قطر: عمليات الهدم في صور باهر جريمة ضد الإنسانية
  18. وفاط طفلة جراء سقوط جهاز التلفاز على رأسها في تقوع
  19. الاحتلال يفجر بناية سكنية جديدة في حي واد الحمص بالقدس
  20. النمسا تتبرع بمبلغ 1,95مليون يورو لدعم خدمات الأونروا الصحية في فلسطين

توتر في الجولان...اسرائيل تترقب ردا سوريا

نشر بتاريخ: 13/06/2019 ( آخر تحديث: 13/06/2019 الساعة: 13:14 )
بيت لحم-معا- تعيش اسرائيل حالة من الترقب خشية رد فعل سوري على الهجوم الذي نفذه الجيش الاسرائيلي الاثنين على دمشق.

وبحسب القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، فقد ألغى الجيش صباح الأربعاء في اللحظة الأخيرة، مراسم احتفالية في الجولان، كان سيشارك بها وفد من المانحين الذين تبرعوا بأموال، لإعادة تأهيل أحد المواقع العسكرية في جبل الشيخ. وبحسب التقرير، فإن الجيش أبلغ المانحين بذلك، وهم في طريقهم إلى المراسم.

وكان من المفترض، أن تقام المراسم بحضور جنود إسرائيليين ومتبرعين، جاء بعضهم من خارج إسرائيل. ويمكن أن يدلل ما حدث، على اليقظة العالية التي لا تزال موجودة في الجيش الإسرائيلي في شمال إسرائيل، خشية من رد السوري محتمل. وستعقد الحكومة الإسرائيلية الأحد، جلستها التقليدية الأسبوعية، في شمال هضبة الجولان بشكل استثنائي.

وسيعلن رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو خلال الجلسة، اسم المستوطنة الإسرائيلية الجديدة التي ستقام في الجولان، وستحمل اسم الرئيس الأميركي دونالد ترامب، تكريما له على اعترافه بالسيادة الإسرائيلية على الهضبة، التي احتلتها إسرائيل من سوريا في العام 1967. وسنت إسرائيل في العام 1981 قانونا اعتبر الجولان جزءا لا يتجزأ من الأراضي الإسرائيلية.

وعلى الرغم من ذلك، إلا أن المجتمع الدولي لم يعترف بذلك أبدا.، والولايات المتحدة هي الوحيدة التي اعترفت بذلك، في 25 من آذار / مارس من العام 2019 الجاري، بواسطة ترامب.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018