الأخــبــــــار
  1. شرطة نابلس تقبض على سيدة من نابلس صادر بحقها أمر حبس بقيمة مليون شيقل
  2. تلفزيون إسرائيل: سفير قطر دخل غزة والجيش يستعد لمعركة صعبة وقاسية
  3. حسين الشيخ: انتهاء أزمة ضرائب البترول بين السلطة وإسرائيل
  4. المخابرات العامة تقبض على عصابة تختص بتزوير المركبات في قلقيلية
  5. اشتية: رواتب الشهر القادم ستكون بنسبة 110%
  6. الاحتلال يعتقل فتاتين وأحد حراس الاقصى من محيط مصلى باب الرحمة
  7. مصرع طفل 4 أعوام إثر صدمه مركبة في شارع القدرة بخانيونس
  8. مسؤول ايراني: جنود "حزب الله" سيصلون في المسجد الاقصى قريباً
  9. ليبرمان: "نحن لن توافق على التعاون مع أيمن عودة
  10. رئيس فرنسا: لا نعلق الآمال على صفقة القرن ونعمل على مقترحات أخرى
  11. الجريدة الكويتية: إسرائيل تخطط لمهاجمة الحوثيين في اليمن
  12. الحشد الشعبي: امريكا تسمح لإسرائيل بالاعتداء علينا
  13. ترامب: تصويت اليهود للمعارضة الأمريكية خيانة
  14. الطقس: أجواء شديدة الحرارة
  15. دفعة جديدة من أسرى "الشعبية" تنضم للاضراب عن الطعام بسجون الاحتلال
  16. مخيم البداوي ينتفض ويرفض اجراءات وزارة العمل اللبنانية
  17. فجراً - الاحتلال يقصف موقعين للمقاومة بغزة
  18. الامن المصري يعتقل نجل القيادي في فتح نبيل شعث
  19. نقابة الصحفيين تحذر من التعامل مع السفارة الامريكية
  20. إطلاق قذيفة صاروخية من غزة باتجاه المستوطنات

البنك الدولي يدعم تحسين تسجيل الأراضي وتحديث الخدمات للفلسطينيين

نشر بتاريخ: 23/07/2019 ( آخر تحديث: 23/07/2019 الساعة: 08:40 )
واشنطن -معا- وافق البنك الدولي على تقديم منحة بقيمة 5 ملايين دولار لتحسين إجراءات تسجيل الأراضي والخدمات المتصلة بالملكية للفلسطينيين. وسيستفيد مشروع التسجيل العقاري الجديد أيضا من منح أخرى بقيمة 4.6 مليون دولار من الشراكة العالمية من أجل النهج القائمة على تحقيق النتائج، و3 ملايين دولار من الشراكة الفلسطينية لتطوير البنية التحتية، وهما صندوقان استئمانيان متعددا المانحين.

وتعليقا على ذلك، قال كانثان شانكار المدير والممثل المقيم للبنك الدولي في الضفة الغربية وقطاع غزة: "إن أنظمة تسجيل الأراضي ضرورية لتعزيز أمن حيازة الأراضي، وحقوق الملكية ذات أهمية حيوية من أجل اقتصاد يعمل بكفاءة. وسيُسهم المشروع الجديد في تطوير أسواق العقارات الفلسطينية، وتنمية الأعمال في عدد من القطاعات منها الإنشاءات والإسكان والزراعة، ويزيد سبل الحصول على التمويل من خلال استخدام الأرض كضمانة. وستُتيح هذه العملية الجديدة فرصا استثمارية من شأنها حفز جهود خلق الوظائف، وتوليد إيرادات للسلطة الفلسطينية."

تجدر الإشارة إلى أن نسبة الأراضي المسجلة في الضفة الغربية لا تزيد حتى الآن على 8، مع وجود نسبة كبيرة من العقارات غير المسجلة في المناطق الحضرية. ولا تزال قلة فرص الحصول على أرض وعقارات مُسجَّلة في الأراضي الفلسطينية واحدةً من أكبر المعوقات أمام النمو الاقتصادي، حيث أظهرت تقديرات متحفظة في دراسة للبنك الدولي عام 2018 أن قيمة الضمانة العينية للأراضي غير المسجلة في المناطق الخاضعة للسيطرة الفلسطينية تتراوح بين 7 مليارات دولار و35 مليارا.

ويهدف المشروع الذي تبلغ تكلفته 12.6 مليون دولار إلى إصلاح السوق العقاري في الضفة الغربية، والإسهام في تطوير سوق الرهن العقاري، وإتاحة مجال لتعزيز أنشطة القطاع الخاص. وسيقدم المشروع مساندةً مباشرةً للجهود الجارية للسلطة الفلسطينية لتسجيل العقارات وميكنة الخدمات المتصلة بالعقارات.

وفي هذا الصدد، قالت رفيف عبد الرازق خبيرة التنمية الحضرية في البنك الدولي: "سيكون الحصول المفتوح والشفاف على الأرض والعقارات لحماية حقوق النساء والفئات الأولى بالرعاية محور تركيز المشروع. ويستهدف المشروع على وجه الخصوص النساء في إجراءات التسجيل من أجل زيادة الوعي بحقوقهن في التملك، وإنتاج بيانات مُصنَّفة حسب نوع الجنس لاستخدامها في المتابعة. وسيكون للمشروع أثر مباشر على أمن الحيازة للمرأة الفلسطينية، كما يتيح مصادر إضافية محتملة للدخل والفرص الاقتصادية."
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018