عـــاجـــل
صفارات الانذار تدوي في مستوطنات"غلاف غزة"
الأخــبــــــار
  1. صفارات الانذار تدوي في مستوطنات"غلاف غزة"
  2. نصر الله يتوعد إسرائيل بالرد: سنسقط الطائرات المسيرة الإسرائيلية
  3. نصر الله: انتهى زمن أن يبقى الكيان الغاصب لفلسطين آمنا
  4. نصر الله: هجوم الليلة أول خرق واضح وكبير لقواعد الاشتباك منذ حرب 2006
  5. نتنياهو يقوم بجولة في المنطقة الشمالية في ضوء التوتر بعد قصف دمشق
  6. وسائل إعلام إسرائيلية: المسيّرتان اللتان سقطتا في بيروت "إيرانيتان"
  7. يعلون: نتنياهو يستغل الهجوم على سوريا لأغراض سياسية داخلية
  8. اسرائيل تقرر بناء 120 وحدة استيطانية في سلفيت
  9. الحرس الثوري: ألاهداف الايرانية لم تصب في الهجوم الاسرائيلي على سوريا
  10. العثور على جثة شاب قرب مستوطنة دانيال شرق بيت لحم
  11. جيش الاحتلال يزعم اعتقال فلسطيني بحوزته سكين قرب مستوطنة بساغوت
  12. البنتاغون: الضربات الإسرائيلية في العراق تسبب لنا الاذى
  13. حزب الله: سنتعاطى مع ما حصل في الضاحية على انه عدوان اسرائيلي
  14. إسرائيل تغلق المجال الجوي في المنطقة الشمالية كإجراء احترازي
  15. غانتس: أي اتفاق مع حماس سيكون مشروطًا بعودة الجنود الاسرى
  16. هآرتس: إدخال الأموال القطرية سيمثل حافزا لحماس لتثبيت الهدوء
  17. السفير القطري: إسرائيل وحماس غير مهتمين بالحرب
  18. بريطانيا ترسل سفينة حربية أخرى إلى الخليج
  19. الطقس: الحرارة أعلى من معدلها السنوي

لقاح جديد ضد سرطان الجلد

نشر بتاريخ: 06/08/2019 ( آخر تحديث: 06/08/2019 الساعة: 18:17 )
القدس - معا - طور باحثون إسرائيليون في جامعة تل ابيب "جزئيات نانو" يمكن استخدامها كلقاح ضد سرطان الجلد القاتل " الورم الميلانيني".

وأفاد المقال العلمي المنشور في مجلة Nature Nanotechnology العلمية ان اللقاح الذي تم تطويره في دراسة تجريبية نفذ على الفئران ووجد انه لقاح فعال.

وقالت مصادر إسرائيلية انه تم خلال التجربة اثبات فاعلية اللقاح في ثلاث حالات أساسية: كعلاج وقائي، كعلاج للورم الاولي وبالقضاء على النتوءات.

كما نجح الباحثون بتطوير جزيئات صغيرة مصنوعة من البوليمر القابل للتحلل وحجمها 170 نانومتر. وفي كل جزيء "وضع" الباحثون سلسلتين قصيرتين من حمض الامينو (الببتيدات) التي تميز خلايا "الورم الميلانيني". وبعدها حقنوا جسيمات النانو في الفئران التجريبية المصابة بسرطان الجلد.

وذكر الباحثون الإسرائيليون ان الجزئيات قامت بتحفيز الجهاز المناعي للفئران، في حين تعلمت خلايا نظام المناعة تمييز ومهاجمة الخلايا السرطانية.

ولاحقا قام الباحثون بفحص فاعلية اللقاح في ثلاث حالات مختلفة : الوقاية، علاج الورم الرئيسي، وعلاج النتوءات. في المرحلة الأولى (الوقائية) الفئران لم تصب بالمرض واللقاح نجح بمنع المرض. في المرحلة الثانية (علاج الورم الأساسي) العلاج المشترك نجح بتأخير تقدم المرض واطال بدرجة معينة عمر جميع الفئران.

في المرحلة الثالثة (علاج النتوءات) الذي استخدم فيه انسجة بشرية لنتوءات "الورم الميلانيني" في المخ، وجد انها تحتوي على اثنين من الببتيدات التي تشكل هدف التطعيم. في تجربة لاحقة تجري حاليا يتم فحص فاعلية لقاح "الورم الميلانيني" بين فئران التجارب مع نتوءات بأجزاء مختلفة من الجسم، مثل المخ، الرئتين، الكلى وغيرها . المصدر: I24
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018