الأخــبــــــار
  1. مستوطنون يحرقون مركبات فلسطينية ويخطون شعارات في نابلس
  2. شبكة أمريكية تكشف عن "عشاء سري" جمع ترامب ومؤسس "فيسبوك"
  3. وزير المالية الأردني: لا ضرائب جديدة في ميزانية 2020
  4. الطقس: جو غائم جزئياً وبارد نسبياً
  5. نتنياهو يرفض لوائح الاتهام ويطالب بالتحقيق مع محققي الشرطة
  6. الأونروا تتسلم تمويلا جديدا من الإمارات
  7. اليونيفيل: زيادة الانتهاكات الاسرائيلية جنوب لبنان
  8. اصابة اسرائيلية بنيران حراس ميناء اسدود
  9. بريطانيا تحث إسرائيل على وقف التوسع الاستيطاني
  10. حزب العمال البريطاني يدرج الإعتراف بفلسطين في برنامجه الانتخابي
  11. رسميا- اتهام نتنياهو بالرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال وسيقدم للمحاكمة
  12. اشتية: 14 فصيلا وافق على عقد الانتخابات ورد حماس متوقعا الأحد المقبل
  13. تمديد توقيف محافظ القدس عدنان غيث ليوم غد
  14. وزير خارجية اسرائيل: نعمل على تسوية اللاحرب بين إسرائيل ودول الخليج
  15. الاحتلال يهدم منزلا في خلة الضبع جنوب الخليل
  16. الجامعة العربية تعقد اجتماعا طارئا لبحث القرار الأمريكي الاثنين المقبل
  17. أبو حسنه: الاونروا للاجئين فقط وتوظيف غيرهم محدود
  18. التشيك: موقفنا لم يتغير من الوضع القانوني للمستوطنات
  19. الاحتلال يهدم منزلا في خلة الضبع جنوب الخليل
  20. الاحتلال يقتحم منزل محافظ القدس عدنان غيث ويعتقله

المحافظ كميل يبحث سبل النهوض بواقع قطاع النقل في سلفيت

نشر بتاريخ: 19/10/2019 ( آخر تحديث: 19/10/2019 الساعة: 10:02 )
سلفيت- معا- بحث محافظ سلفيت اللواء د. عبدالله كميل ووزير النقل والمواصلات عاصم سالم، مع رؤساء الهيئات المحلية وأعضاء لجنة السير في محافظة سلفيت، سبل النهوض بواقع قطاع النقل والمواصلات وإمكانية حل بعض الإشكاليات المتعلقة بالخطوط والسير في المحافظة.

جاء ذلك بحضور نائب المحافظ وقائد المنطقة ومدير شرطة المحافظة ورئيس الغرفة التجارية وبلدية سلفيت ومدير مديرية النقل ورئيس مجلس إدارة جامعة الزيتونة للعلوم والتكنولوجيا، وطاقم من الوزارة وعدد من مدراء المؤسسات الأمنية والرسمية والأطراف ذات العلاقة.

رحب المحافظ كميل بزيارة الوزير، وتطرق للحديث عن المعاناة اليومية التي يعيشها أبناء المحافظة جراء ممارسات الاحتلال المتمثلة بالاستيطان والاغلاقات اليومية واقامة جدار الفصل العنصري والاعتداءات المتكررة من قبل قطعان المستوطنين على كل ما هو فلسطيني، لافتا انه يجثم على أراضي المحافظة 24 مستوطنة مقابل 18 تجمع فلسطيني.

قال المحافظ "سنعمل على قاعدة جامعة إسرائيلية مقابلها جامعة فلسطينية ومنطقة صناعية إسرائيلية مقابلها منطقة صناعية فلسطينية "، مشيرا الى جامعة الزيتونة للعلوم والتكنولوجيا التي يجري العمل بها على قدم وساق، حيث من المقرر افتتاحها خلال العام القادم، إضافة الى مخطط إنشاء منطقة صناعية حديثة بالمحافظة. واكد كميل على ضرورة تذليل كل العقبات والبدء بإيجاد بنية تحتية متينة تلبي احتياجات كافة القطاعات وخاصة قطاع النقل والمواصلات ، وهذا يتطلب جهد جماعي وتعاون من قبل الجهات المختصة وعلى رأسها وزارة النقل والمواصلات ، وذلك لتسهيل حركة وتنقل المواطنين داخل المحافظة وخارجها.

واضاف ان محافظة سلفيت لن تألو جهداً إلا وسوف تستخدمه للنهوض بواقع المحافظة، مثمنا في ذات الوقت الجهود التي تبذلها وزارة النقل والمواصلات لتطوير خدماتها وتسهيل عملية الوصول إليها والسعي الدائم لابتكار خطط جديدة من شانها النهوض بهذا القطاع المهم في فلسطين.

بدوره، شدد الوزير عاصم سالم على ضرورة مضاعفة الجهود التي تبذل ومنح المزيد من الاهتمام لاحتياجات محافظة سلفيت كونها تعد من المحافظات الأكثر استهدافا من قبل الاحتلال والاستيطان ، مشيرا الى ان الوزارة تقوم بنقل المشاهدات وما يطرح الى مجلس الوزراء الذي هو بالأساس يولي محافظة سلفيت وغيرها من المحافظات اهتماما كبيرا نظرا لخطورة وحساسية الوضع القائم فيها. وأشاد الوزير بالانجازات التي حققتها وتحققها بلدات المحافظة وخاصة بلدية سلفيت كونها تصدرت المرتبة الأولى من ضمن 380 هيئة فلسطينية تابعة لوزارة الحكم المحلي في الضفة والقطاع على مستوى الخدمات والبرامج والأنشطة التي تنفذها.

تم الاتفاق خلال اللقاء على ان تقوم لجنة مختصة من الوزارة بإعادة دراسة احتياجات المحافظة وتقييم الوضع القائم فيها والعمل على تصويب ما يلزم، مع الأخذ بعين الاعتبار احتياجات جامعة الزيتونة التكنولوجية على صعيد الخطوط داخل سلفيت وخارجها.

وأعلن وزير النقل والمواصلات بانه سيتم منح وتشغيل (بيرمتات) جديدة لمحافظة سلفيت استثناءاً نظرا لخصوصية وضعها وتعزيزا لصمود أهلها في وجه الاحتلال.

في نهاية اللقاء تم طرح العديد من الاحتياجات والمشكلات والمطالب من قبل رؤساء الهيئات المحلية وأصحاب شركات النقل والمواصلات والمركبات العمومية ، منها ضرورة حل المشاكل المتعلقة بالوصول إلى بعض بلدات وقرى المحافظة وخاصة بعد نهاية دوام موظفي القطاع العام وافتتاح مكاتب "تكسي" في بعض البلدات التي لا يوجد فيها ، ومنح رخص تشغيل (بيرمت) جديدة والتدخل لتخفيض تكاليف الترخيص والتامين لمركبات العمومي وأسعار المحروقات وغيرها، حيث تم الإجابة عنها من قبل الوزير وطواقم الوزارة المختصة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018