الأخــبــــــار
  1. وزير خارجية اسرائيل: نعمل على تسوية اللاحرب بين إسرائيل ودول الخليج
  2. الاحتلال يهدم منزلا في خلة الضبع جنوب الخليل
  3. الجامعة العربية تعقد اجتماعا طارئا لبحث القرار الأمريكي الاثنين المقبل
  4. أبو حسنه: الاونروا للاجئين فقط وتوظيف غيرهم محدود
  5. التشيك: موقفنا لم يتغير من الوضع القانوني للمستوطنات
  6. الاحتلال يهدم منزلا في خلة الضبع جنوب الخليل
  7. الاحتلال يقتحم منزل محافظ القدس عدنان غيث ويعتقله
  8. روسيا: اسرائيل انتهكت اجواء الاردن لقصف الحدود السورية العراقية
  9. محكمة الاحتلال تؤجل النظر في قضية هدم الخان الأحمر حتى حزيران 2020
  10. الاحتلال يعتقل 8 مواطنين من الضفة
  11. هولندا توقف دعمها للسلطة الفلسطينية والبرلمان يدعم المستوطنات
  12. ألوفيتش : يائير نتانياهو مجنون أكثر من والدته سارة
  13. مسؤول أمريكي يحذر: "داعش" سيغير من استراتيجية تمويله
  14. الاحتلال يعتقل رئيس اتحاد أولياء أمور طلبة القدس
  15. "التايمز": بومبيو يريد خروجاً آمناً من إدارة ترامب
  16. الاحتلال يقرر تعليق الدراسة في "عسقلان"
  17. مصرع مسن في حادث سير بدير البلح
  18. سرايا القدس: طورنا صاروخ محلي يصل لـ 120 كيلومتر
  19. سرايا القدس: نلتزم بقرار القيادة وأيدينا على الزناد
  20. القناة 13: قرر رؤساء مجالس مستوطنات غلاف قطاع غزة تعطيل الدراسة غدا

كوشنير يفشل بتسويق "صفقته"

نشر بتاريخ: 20/10/2019 ( آخر تحديث: 23/10/2019 الساعة: 08:26 )

بيت لحم- معا- جاريد كوشنير هو الوحيد الذي يعرف تفاصيل خطة السلام المعروفة اعلاميا بصفقة القرن، لكنه لا يدرك ان اي رفض جديد للخطة يضمن فشلها لا سميا وان جل زياراته لاسرائيل اسفرت عن نتيجة واحدة وهي رفض الصفقة، مما اجل نشرها حتى اللحظة.

ومن المتوقع أيضا أن تؤدي زيارته المتوقعة إلى إسرائيل في نهاية الشهر إلى مزيد من الرفض للخطة ومزيد من التأخير لنشر تفاصيل "صفقة القرن" ، حسب صحيفة معاريف. " حيث أن أي رفض أو تأخير يؤثر على فرص قبول الخطة".

ومن المتوقع ان يلتقي كوشنر في زيارته المتوقعة الى اسرائيل بيني غانتس. اضافة الى لقائه نتنياهو.

وكانت مبادرة كوشنير لعقد ما يسمى "القمة الاقتصادية" التي عقدت في البحرين مهمة، لكنها انتهت بالفشل حيث لم تقبل الدول العربية ودول الخليج التي شاركت في هذا المؤتمر المبادرة بالتبرع بالاموال التي سعى كوشنير للحصول عليها كمساعدة للفلسطينيين لاغرائهم بقبول خطة السلام.

كذلك ووفقا للتقرير فان التطورات الأخيرة في سوريا تقوض أيضًا سلطة الرئيس ترامب في المبادرة واقتراح مبادرة سلام لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني. خاصة إن انسحاب الولايات المتحدة من سوريا وترك الشرق الأوسط لروسيا وإيران وتركيا الآن، يضعف ايضا الثقل السياسي للولايات المتحدة في المنطقة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018