الأخــبــــــار
  1. غانيتس اعاد كتاب تكليف تشكيل الحكومة للرئيس الاسرائيلي ريفلين
  2. الطيبي لمعا: تنامي احتمال الانتخابات والمشتركة ستعزز من قوتها
  3. المالكي: سنرفع قضية للجنائية الدولية ضد وزير الخارجية الامريكي
  4. تقرير امريكي: وزيرة الخارجية مايك بومبيو يعتزم الاستقالة
  5. الدفاع المدني: اصلاح العطل الفني في أرقام الطوارئ في كافة المحافظات
  6. الاحتلال يهدم منزلين في قرية شقبا شمال غرب رام الله
  7. ابو مازن: خطة ترامب ماتت ونتنياهو يرفض مقابلتي
  8. اصابة في انفجار جسم مشبوه شرق غزة
  9. اغلاق مكاتب التربية وفضائية فلسطين في القدس لمدة 6 اشهر
  10. غانتس: نتنياهو يرفض الوحدة ويبذل قصارى جهده لاجراء انتخابات جديدة
  11. الليكود: لم تصل بعد إلى اتفاق لالغاء الانتخابات التمهيديةلرئاسة الحزب
  12. نتنياهو: الأزرق والأبيض يريدون حكومة أقلية وغانتز: لن نتخلى عن المبادئ
  13. طائرات الاحتلال تقصف العاصمة السورية دمشق
  14. 165 دولة تصوت لصالح حق الفلسطينيين بتقرير مصيرهم
  15. الأزهر يستنكر الموقف الأمريكي تجاه المستوطنات
  16. اصابة جندي اسرائيلي خلال مواجهات مع شبان في بدو غرب القدس
  17. الاحتلال يسلم جثمان الشهيد الشاب فارس ابو ناب بالقدس
  18. تركيا: القرار الإمريكي بشأن المستوطنات متهور لشرعنة انتهاكات إسرائيل
  19. الاحتلال يعتقل 3 شبان بينهم طالبة جامعية في القدس
  20. حزب أزرق أبيض وحزب ليبرمان يحرزان تقدما بطريق حكومة ضيقة دون نتنياهو

زيارة لجنة الانتخابات الى غزة ناجحة .. عقبات فنية يسهل تذليلها

نشر بتاريخ: 29/10/2019 ( آخر تحديث: 29/10/2019 الساعة: 13:00 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
المجاهرة بقرار الذهاب الى الانتخابات جعل الأمر ممكنا وسهلا . ولان هناك قرار دولي بتشجيع ذلك باتت الامور أكثر قربا .

اعلان الرئيس عن الانتخابات أمام الأمم المتحدة فاجأ قاعدة فتح . كما أن قرار حماس بالموافقة فاجأ قاعدة حماس . وقرار إسرائيل بسماح الانتخابات في القدس سيفاجئ الجمهور الإسرائيلي .

وحين يكون هناك إرادة دولية وقرار إقليمي . فان خطوط الهاتف الآمنة تشتغل اوتوماتيكيا بين الزعماء وبين الدول الإقليمية وبين قادة التنظيمات ويجري تبريد الرؤوس الحامية وتذليل العقبات وإشهار الموافقة .

زيارة د. حنا ناصر الى غزة ، ولقائه ممثلي الفصائل والقوى كانت ناجحة .. وقد تم ابلاغ لجنة الانتخابات بقرار الموافقة والقبول تحت 5 محددات ( أو شروط ) . وهذه المحددات يدرسها الرئيس مع قيادات منظمة التحرير قبل اصدار مرسوم الانتخابات .

معظم هذه المحددات تندرج في خانة ( لوائح العمل ) وليس لها صلة بقواعد عمل لجنة الانتخابات المركزية . وهي محددات ذات صيغة تطمينية وليست ذات صلة سياسية أو قانونية .

قناعتي تزداد كل يوم ، أن قرار الانتخابات الذي أعلنه الرئيس أمام المتحدة بناء على قرار المحكمة الدستورية بعد قرار حلّها المجلس التشريعي . صار قرارا أمميا وإقليميا ولم يعد خيارا فلسطينيا مجردا .

ستوافق جميع الأطراف . وستجري انتخابات وسيفوز فيها جميع الأطراف ، ستفوز قائمة منظمة التحرير بقسطها وستفوز قائمة الحركات الإسلامية بقسطها وستفوز قائمة المستقلين بقسطها .. وسنحصل على مجلس تشريعي يمثل كل القوى التي شاركت .

وبعد حين ، سيعلن حقا عن انتخابات رئاسة .. وسيفوز من يستطيع أن يجهّز حزبه ويطوّر علاقات أفضل مع المستقلين والجمهور البسيط .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018