الأخــبــــــار
  1. غانيتس اعاد كتاب تكليف تشكيل الحكومة للرئيس الاسرائيلي ريفلين
  2. الطيبي لمعا: تنامي احتمال الانتخابات والمشتركة ستعزز من قوتها
  3. المالكي: سنرفع قضية للجنائية الدولية ضد وزير الخارجية الامريكي
  4. تقرير امريكي: وزيرة الخارجية مايك بومبيو يعتزم الاستقالة
  5. الدفاع المدني: اصلاح العطل الفني في أرقام الطوارئ في كافة المحافظات
  6. الاحتلال يهدم منزلين في قرية شقبا شمال غرب رام الله
  7. ابو مازن: خطة ترامب ماتت ونتنياهو يرفض مقابلتي
  8. اصابة في انفجار جسم مشبوه شرق غزة
  9. اغلاق مكاتب التربية وفضائية فلسطين في القدس لمدة 6 اشهر
  10. غانتس: نتنياهو يرفض الوحدة ويبذل قصارى جهده لاجراء انتخابات جديدة
  11. الليكود: لم تصل بعد إلى اتفاق لالغاء الانتخابات التمهيديةلرئاسة الحزب
  12. نتنياهو: الأزرق والأبيض يريدون حكومة أقلية وغانتز: لن نتخلى عن المبادئ
  13. طائرات الاحتلال تقصف العاصمة السورية دمشق
  14. 165 دولة تصوت لصالح حق الفلسطينيين بتقرير مصيرهم
  15. الأزهر يستنكر الموقف الأمريكي تجاه المستوطنات
  16. اصابة جندي اسرائيلي خلال مواجهات مع شبان في بدو غرب القدس
  17. الاحتلال يسلم جثمان الشهيد الشاب فارس ابو ناب بالقدس
  18. تركيا: القرار الإمريكي بشأن المستوطنات متهور لشرعنة انتهاكات إسرائيل
  19. الاحتلال يعتقل 3 شبان بينهم طالبة جامعية في القدس
  20. حزب أزرق أبيض وحزب ليبرمان يحرزان تقدما بطريق حكومة ضيقة دون نتنياهو

إنتخابات ثالثة في اسرائيل ونفتالي ينيت وزيرا للجيش ..

نشر بتاريخ: 02/11/2019 ( آخر تحديث: 02/11/2019 الساعة: 12:13 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
تبوء جميع محاولات نتانياهو وبيني غانيتس بالفشل ، ولا يتمكن أحد منهما تشكيل حكومة مصغرة أو حكومة واسعة او حكومة وحدة صهيونية . ويبدو أن نتانياهو سيبقى رئيسا لوزراء الاحتلال حتى ربيع العام القادم .

ويمكن تلخيص الأمر على النحو التالي :

- نتانياهو لم يعد شخصية متفق عليها عند الأحزاب الصهيونية بل شخصية خلافية . وجل تركيزه الدفاع عن نفسه وتبرئة اسمه وعدم دخول السجن .

- نتانياهو وزوجته سارة فاسدان بالمطلق . والجمهور الاسرائيلي شاهد وقرأ مئات الصفحات من القرائن والادلة ، واستمع الى ساعات طويلة من اعترافات الشهود عن الفساد وسوء الائتمان والرشوة ولكن شرطة اسرائيل ضعيفة وجبانة وفشلت في تجهيز لائحة إتهام واحدة قوية . وعوضا عن ذلك قدمت عدة لوائح اتهام ضعيفة وركيكة يمكن الطعن بها والتلاعب عليها .

- بيني غانتس مرشح سياسي ولكنه ليس قائدا سياسيا ولا يملك خطة سياسية لوقف الصراع ولا لوقف العنف والعنصرية . هو ومن معه في حزب ابيض أزرق يتعمشقون للوصول الى الحكم , وهدفهم الوحيد أن يصلوا الى الكرسي . وحين يصلون الى هناك لا يوجد لديهم أدنى فكرة عن تعقيدات الشرق الاوسط وصراعاته . وبالتالي سيتحوّلون الى حبة بيلسان تتقاذفها تجاذبات الجيش وأهواء أصحاب المال .

- تيار السلام في اسرائيل ، تيار هلامي غير معرّف حزبيا . ولذلك لا يحسم ولا يقرر في خارطة الحكم ، ولا حتى في مزاج الجبهة الداخلية الاسرائيلية .

- هناك خلافات شديدة التعقيد في اسرائيل . ديموغرافيا وسياسيا ومؤسساتيا . ولا يطلب من المواطن العربي أن يلم بها ، وإنما على أصحاب القرار أن يعرفوها جيدا ويستفيدوا منها قبل اتخاذ أي قرارات تتعلق بالصراع ( مثال الحريديم ووجودهم المؤثر على خارطة السياسة الاسرائيلية -  واليهود الروس - واليهود الشرقيين -  وتزاوج المال بالسلطة -  وانتشار مافيا " بزنس " المستوطنات - وخلايا التنظيم الارهابي اليهودي الذي تسلل الى الحكم وصار نافذا ) .

- ذهاب إسرائيل الى انتخابات ثالثة لا يعني أبدا أن على الشعب الفلسطيني والشعوب العربية أن تبقى بانتظار نتائج هذه الانتخابات . وانما على العرب أن يواصلوا خطة الانفكاك عن الاحتلال بشكل يؤثر في قرار الناخب الاسرائيلي ويجعل العكس هو المطلوب .

- اذا سقط نتايناهو لن يكسب الشعب الفلسطيني شيئا ، واذا عاد نتانياهو فهذا أمر واقع لا يمكن التغافل عنه .. ما يتطلب الانفكاك السياسي والسايكولوجي عن الاحتلال قبل الانفكاك الاقتصادي .

- وجود الكتل العربية في قائمة في الكنيست لم يعد يعني لنا شيئا على مستوى القرار . فهم لن يشكلوا حكومة ولن تقبل الاحزاب الصهيونية بوجودهم كأصحاب قرار في أية حكومة قادمة . وعليهم أن يخفّضوا سقف شعارهم السياسي والعودة الى سقف المطالب الحياتية لمساعدة السكان العرب داخل الخط الاخضر .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018