الأخــبــــــار
  1. مسيرة أمام مدخل شارع الشهداء بالخليل للمطالبة بفتح المناطق المغلقة
  2. عشرات المستوطنين يؤدون صلوات تلمودية على اراضي المواطنين شرق قلقيلية
  3. جيش الاحتلال يستعد لحرب لبنان المقبلة
  4. مستوطنون يهاجمون بلدة حوارة جنوب نابلس
  5. الآلاف يؤدون صلاة الفجر في المسجد الأقصى
  6. الرئيس يصدر قراراً بإعادة تشكيل مجلس إدارة سلطة النقد
  7. الحكومة تدعو النقابات إلى حوار وطني لمواجهة المخاطر
  8. الاحتلال يقرر بناء 1800وحدة استيطانية جديدة في الضفة
  9. الافراج عن أمين سر اقليم يطا وضواحيها نبيل ابو قبيطة من سجون الاحتلال
  10. تقارير: "درون" إسرائيلية تغتال مسؤولا بحزب الله في سوريا
  11. إسرائيل: استئناف تصدير العجول للأراضي الفلسطينية
  12. غزة- 5 مواطنين بالحجر الصحي ولا اصابات بكورونا
  13. 50 وزيرا ومسؤولا أوروبيا سابقون يحذرون من خطة ترمب
  14. وزراء الصحة العرب يدعون لاجتماع طارئ لبحث سبل مكافحة "كورونا"
  15. الإفراج عن أسير من عزون بعد 15 عاما في سجون الاحتلال
  16. وفاة رجل دين بارز في مدينة قم جراء إصابته بفيروس كورونا
  17. قرار باغلاق جميع مدارس اليابان حتى نهاية شهر اذار تحسبا من "كورونا"
  18. اسرائيل توافق على بناء اكبر منطقة صناعية في الضفة بمساحة 3 الاف دونم
  19. الصحة الإسرائيلية تعلن عن مصاب جديد بفيروس كورونا عاد مؤخرا من إيطاليا
  20. مستوطنون يقطعون مئات أشجار الزيتون والكرمة جنوب بيت لحم

فتح : لن تجد أمريكا وإسرائيل رئيسا واحدا يشتري بضائعهم الفاسدة

نشر بتاريخ: 25/01/2020 ( آخر تحديث: 25/01/2020 الساعة: 13:31 )
رام الله- معا- أكدت حركة فتح أن ترامب يستخدم صفقة العار في إطار العلاقات الشخصية في لعبة الانتخابات مع نتانياهو، وأن إعلان البيت الأبيض عن موعد نشر خطتهم المزعومه أتى بعد موافقة نتانياهو على ذلك، لرؤيته أنها تخدمه في انتخابات مارس القادم.

وقال عضو المجلس الثوري والمتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمي في تصريح صحفي، أن تصل نظرة البيت الأبيض لحل الصراع في أتون العلاقات الشخصية الانتخابية، فهذا يدلل على جهل مطلق بطبيعة الصراع، والأثار التدميرية لما يقومون به، وأنهم لن بجدوا زعيما عربيا واحدا يشتري بضائعهم الفاسدة.

وأكد القواسمي: أمريكا وإسرائيل لا يملكون فلسطين ليحددوا مصير شعبها البطل، واننا واثقون من أن الحق والإرادة والصمود والثبات سوف ينتصرون على الظلم والطغيان، وأن صفقة مزعومة تمنح ممن لا يملك لمن لا يستحق، ما هي إلا استكمالا لوعد بلفور المشؤوم.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020