الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يطلق النار على شاب بدعوى محاولة تنفيذ عملية طعن
  2. مصرع شاب جراء حادث سير في ضواحي القدس
  3. الطقس: امطار مصحوبة بعواصف رعدية
  4. إيطاليا تسجل أول حالة وفاة بفيروس"كورونا" المستجد
  5. أحزاب ومجالس بلدية إسبانية تقود حملة لمقاطعة إسرائيل
  6. إغلاقات في 10 بلدات إيطالية تحسباً من فيروس كورونا
  7. الرئيس: الرهان على الشباب بقيادة المرحلة المقبلة
  8. طيران حربي اسرائيلي في الاجواء اللبنانية
  9. القبض على شخص بحقه مذكرات قضائية بـ1.5 مليون شيقل
  10. اصابات بالاختناق خلال قمع مسيرة بلعين الأسبوعية
  11. اسرائيل تعلن عن أول حالة إصابة بفيروس كورونا
  12. مصرع شاب وإصابة 3 آخرين في حادث سير قرب سلفيت
  13. الأمم المتحدة: الاستيطان عقبة أمام السلام الدائم
  14. الاحتلال فتح النار باتجاه سائق سيارة قرب رام الله بحجةمحاولته دهس جنود
  15. العليا الإسرائيلية تقرر هدم منازل منفذي عملية "عين بونين"
  16. نتنياهو يوافق على قرار بناء 2200 وحدة استيطانية جديدة في جبل ابو غنيم
  17. الاحتلال يخطر بهدم 4 مساكن جنوب الخليل
  18. أحمد الطيبي: من المهم إبعاد نتنياهو عن المسرح
  19. عزام الأحمد: ذهاب الرئيس عباس إلى غزة الآن غير مطروح ولا حاجة لذلك
  20. الاحتلال يضع علامات لشق شارع استيطاني جنوب نابلس

جبارين يؤكد للسفير الأوروبي رفض خطة ترامب ومخططات الترانسفير

نشر بتاريخ: 04/02/2020 ( آخر تحديث: 11/02/2020 الساعة: 08:48 )
القدس- معا- اجتمع د. يوسف جبارين، رئيس لجنة العلاقات الدولية في القائمة المشتركة، مع سفير الاتحاد الأُوروبي لدى اسرائيل ايمانويلي جوفريه، في مقر الاتحاد الأوروبي في تل أبيب، لإطلاعه على موقف الجماهير العربية الرافض لما يُسمى صفقة القرن ولمخططات الترانسفير.
وطرح جبارين أمام السفير الأوروبي خطورة تفاصيل صفقة القرن وما يترتب عليها من شرعنة للاستيطان وسرقة الأراضي الفلسطينية، وبالتالي تصفية القضية الفلسطينية والحق الفلسطيني بإقامة دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة.

كما أشار جبارين إلى المس الصارخ الذي تتضمنه الصفقة بالشرعية الدولية وبالقانون الدولي، بما في ذلك بالمواقف الدولية والأوروبية، قائلًا: إن القضية الفلسطينية هي امتحان للشرعية الدولية وللقانون الدولي.

وتحدث جبارين بإسهاب أمام السفير عن مخطط الترانسفير الّذي ورد في أحد بنود صفقة القرن ضد بلدات المثلث، مؤكدًا أن "هذا الترانسفير لا يهدف فقط إلى طرد جزء من المواطنين من دائرة المواطنة وإضعاف مكانة الجماهير العربية من خلال تقليل عددها، بل يهدف أيضًا إلى التنكّر للحقوق التاريخية لأهالي المثلث والمواطنين العرب، التي ترتبط بالاعتراف بالأراضي الّتي يملكونها، والأراضي الّتي تمت مصادرتها منهم على مر السنين، إضافة إلى السعي للقضاء على حق عودة المهجرين الّذين تم تهجيرهم إبان النكبة.

وأكد جبارين وجوفريه في حديثهما أهمية حلّ الدولتين على حدود العام 1967، وأهمية احترام القانون الدولي، وكذلك احترام مبدأ المساواة لجميع المواطنين في البلاد.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020