الأخــبــــــار
  1. الصحة الإسرائيلية تعلن عن مصاب جديد بفيروس كورونا عاد مؤخرا من إيطاليا
  2. مستوطنون يقطعون مئات أشجار الزيتون والكرمة جنوب بيت لحم
  3. الصحة توصي بعدم السفر للخارج إلا للحالات الضرورية
  4. اسرائيل تقرر منع دخول الاجانب من ايطاليا بسبب كورونا
  5. مقاتلات اسرائيلية اسقطت طائرة مسيرة انطلقت من داخل قطاع غزة
  6. الاحتلال يهدم حظيرة اغنام جنوب الخليل
  7. اسرائيل تفتح بحر غزة ومعبري "كرم ابو سالم" و"بيت حانون"
  8. خبراء الصين: سنتولى السيطرة على الفيروس خلال شهرين
  9. الصحة الكويتية: تم رصد 43 حالة مؤكدة بالاصابة بفيروس كورونا
  10. الارصاد: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة
  11. مستعربون يخطفون شابا من حلحول
  12. تعقيم "معبر الكرامة" بسبب كورونا
  13. "فتح الضفة" تطالب النقابات بتعليق خطواتها النقابية
  14. "اللجنة الحركية"تطالب النقابات بمراعاة المصلحة الوطنية
  15. السلطة تطالب مجلس الامن بالرد على اسرائيل
  16. كورونا تدفع العراق إلى اغلاق مؤسساتها
  17. اسرائيل تنصح بعدم السفر بسبب كورونا
  18. ‏أمير قطر يأمر بإجلاء القطريين والكويتيين من إيران بسبب فيروس كورونا
  19. غانتس: سنعمل على "تطوير خيارنا العسكري" ضد إيران
  20. نتنياهو: قد لا يكون من الممكن الهروب من عملية عسكرية واسعة بغزة

طمليه: تكاتف أبناء شعبنا سيفشل مخططات الاستهداف الإسرائيلية في القدس

نشر بتاريخ: 14/03/2019 ( آخر تحديث: 14/03/2019 الساعة: 09:35 )
رام الله- معا- أشاد جهاد طمليه بالتكاتف المثير للفخر الذي تشهده ساحات المسجد الأقصى، وتمكنه من إفشال كل محاولات اسرائيل لفرض هيمنتها على منطقة المسجد وقبة الصخرة المشرفة، ولولا هذا التضامن الميداني من قبل شباب وشابات وشيوخ وأطفال القدس لتمكنت إسرائيل من فرض تقسيمها الزماني والمكاني على تلك المنطقة.

بالمقابل حذر طمليه من المكر الإسرائيلي الذي يراهن على فتور إرادة الشباب، ومن ثم اختيار اللحظة المناسبة لتطبيق ما يريد، وهو ما نلمسه من خلال مواصلته لإثارة المشاكل يومياً حول جزئيات متعددة، ومنها محاولات إغلاق بوابات المسجد الأقصى واقتحام ساحاته ومنع الوصول إليها، والاعتداء على العاملين والمصلين فيه، والحرص على التواجد الشرطي والعسكري الكبير في ساحاته، كل ذلك بهدف فرض مخططات التقسيم التي ستجر المنطقة كلها لحرب دينية بغيضة.

وأضاف أن هذه الإجراءات لا تشكل خرقًا لوضع المدينة المحتلة منذ عام 1967 فقط إنما ستسهم في تمكين إسرائيل من بسط سيطرتها بالكامل، مستغلة حالة التفكك العربي والهرولة المصاحبة له تجاه إسرائيل، الأمر الذي سيسرع ويشجع محاولات السيطرة على المدينة المقدسة، بما فيها المقدسات الدينية الإسلامية والمسيحية.

واختتم تعقيبه على هذه المعطيات بدعوة مؤسسات المجتمع الدولي والدول العربية والإسلامية لتحمل مسؤولياتهم القانونية والسياسية والأخلاقية عبر توفير الحماية المطلوبة للمسجد الأقصى وللمواقع والأماكن الدينية الإسلامية والمسيحية على حد سواء.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020