الأخــبــــــار
  1. نمر يهاجم طفلا اسرائيليا في تايلاند
  2. الشرطة: التحقيق في ظروف وفاة مواطنة ببيت لحم
  3. الشيخ: اسرائيل حولت 2 مليار واموال البلو لا علاقة لها بالمقاصة
  4. العشرات يقاضون مدرسة يهودية في نيويورك بتهمة التحرش
  5. نتنياهو يؤكد ان إسرائيل تعمل في العراق
  6. لبنان يشكّل لجنة لدراسة أوضاع اللاجئين الفلسطينيين
  7. شرطة نابلس تقبض على سيدة من نابلس صادر بحقها أمر حبس بقيمة مليون شيقل
  8. تلفزيون إسرائيل: سفير قطر دخل غزة والجيش يستعد لمعركة صعبة وقاسية
  9. حسين الشيخ: انتهاء أزمة ضرائب البترول بين السلطة وإسرائيل
  10. المخابرات العامة تقبض على عصابة تختص بتزوير المركبات في قلقيلية
  11. اشتية: رواتب الشهر القادم ستكون بنسبة 110%
  12. الاحتلال يعتقل فتاتين وأحد حراس الاقصى من محيط مصلى باب الرحمة
  13. مصرع طفل 4 أعوام إثر صدمه مركبة في شارع القدرة بخانيونس
  14. مسؤول ايراني: جنود "حزب الله" سيصلون في المسجد الاقصى قريباً
  15. ليبرمان: "نحن لن توافق على التعاون مع أيمن عودة
  16. رئيس فرنسا: لا نعلق الآمال على صفقة القرن ونعمل على مقترحات أخرى
  17. الجريدة الكويتية: إسرائيل تخطط لمهاجمة الحوثيين في اليمن
  18. الحشد الشعبي: امريكا تسمح لإسرائيل بالاعتداء علينا
  19. ترامب: تصويت اليهود للمعارضة الأمريكية خيانة
  20. الطقس: أجواء شديدة الحرارة

اشتية: اليوم تم إعادة ولادة مقام النبي موسى

نشر بتاريخ: 17/07/2019 ( آخر تحديث: 18/07/2019 الساعة: 00:02 )
أريحا- معا- قال رئيس الوزراء محمد اشتية: "عملنا في مقام النبي موسى يمثل بالنسبة لنا الحفاظ على التاريخ والتراث الديني والروحي، ويعكس توجه الحكومة بتوجيهات الرئيس محمود عباس، الاعتناء بكل متر على هذه الأرض، والحفاظ عليها مثلما نحافظ على أرواحنا".

جاء ذلك خلال كلمته، مساء اليوم الأربعاء، في حفل إنهاء ترميم وتأهيل وإدارة وتشغيل مقام النبي موسى في أريحا، بتمويل من الاتحاد الأوروبي، وتنفيذ برنامج الأمم المتحدة الانمائي، بالشراكة مع وزارتي الأوقاف والشؤون الدينية، والسياحة والآثار، ومحافظة أريحا، بحضور ممثل الاتحاد الأوروبي رالف تراف، وممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في فلسطين روبيرتو فالنت، وعدد من الشخصيات الرسمية والاعتبارية، وقناصل وسفراء الدول.

وأضاف رئيس الوزراء: "هذا المقام يواجه المستوطنات في منطقة أريحا والأغوار، واهتمامنا به يأتي أيضا من زاوية اهتمامنا بخلق تنمية متوازنة بين مختلف المحافظات، من أجل أن نصل لكل بقعة من الجغرافيا".

وتابع: "التنمية بالعناقيد تعني لنا التزاوج بين المشروع والجغرافيا، ولذلك قلنا إن بيت لحم عنقود سياحي، وإن قلقيلية وطولكرم وجنين وطوباس والأغوار عنقود زراعي، ونابلس والخليل عنقود صناعي، وأريحا عنقود زراعي سياحي ترفيهي، والقدس عنقود العاصمة التي ستبقى ليست فقط عنقودا في قلوبنا، القدس هي مستقبل دولتنا الفلسطينية".

وأردف اشتية: "مقام النبي موسى مرتبط روحيا ودينيا بالقدس، وأتمنى أن نعيد روح النبي موسى، روح العمل والأداء، ونقطة تجمع لإعادة الوعي بتراثنا وتاريخنا وبكل ما له علاقة بهذا المكان، لأن إسرائيل تشن علينا عدة حروب، حربا على الجغرافيا، وحربا على الاعتراف بنا كدولة، وحربا مالية، وحربا على الرواية، فنحن أصحاب الأرض وأصحاب الرواية، ولن نقبل بهيمنة الرواية اليهودية، فالصراع في فلسطين ليس صراعا دينيا، وإنما صراع سياسي، ولذلك الحل سياسي فقط".

واختتم اشتية كلمته قائلا: "اليوم يتم إعادة ولادة مقام النبي موسى بثوب جديد، بعد أن تم ترميمه بالكامل، وسوف يدار من شركة فلسطينية تمثل القطاع الخاص الفلسطيني، وأوجه الشكر لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي على روح الشراكة مع الحكومة، وعلى سخاء الاتحاد الأوروبي على ما يقدمه من مساعدة لفلسطين سواء كاتحاد أو أفراد".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018