الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يقتحم منزل محافظ القدس عدنان غيث ويعتقله
  2. روسيا: اسرائيل انتهكت اجواء الاردن لقصف الحدود السورية العراقية
  3. محكمة الاحتلال تؤجل النظر في قضية هدم الخان الأحمر حتى حزيران 2020
  4. الاحتلال يعتقل 8 مواطنين من الضفة
  5. هولندا توقف دعمها للسلطة الفلسطينية والبرلمان يدعم المستوطنات
  6. ألوفيتش : يائير نتانياهو مجنون أكثر من والدته سارة
  7. مسؤول أمريكي يحذر: "داعش" سيغير من استراتيجية تمويله
  8. الاحتلال يعتقل رئيس اتحاد أولياء أمور طلبة القدس
  9. "التايمز": بومبيو يريد خروجاً آمناً من إدارة ترامب
  10. بوتين يزور اسرائيل منتصف كانون الثاني
  11. الصفدي: عزم نتنياهو ضم غور الأردن "إعلان قتل" لكل الجهود السلمية
  12. ايمن عودة: سنحصد 15 مقعداً في الانتخابات الاسرائيلية الثالثة
  13. غانيتس اعاد كتاب تكليف تشكيل الحكومة للرئيس الاسرائيلي ريفلين
  14. الطيبي لمعا: تنامي احتمال الانتخابات والمشتركة ستعزز من قوتها
  15. المالكي: سنرفع قضية للجنائية الدولية ضد وزير الخارجية الامريكي
  16. تقرير امريكي: وزيرة الخارجية مايك بومبيو يعتزم الاستقالة
  17. الدفاع المدني: اصلاح العطل الفني في أرقام الطوارئ في كافة المحافظات
  18. الاحتلال يهدم منزلين في قرية شقبا شمال غرب رام الله
  19. ابو مازن: خطة ترامب ماتت ونتنياهو يرفض مقابلتي
  20. اصابة في انفجار جسم مشبوه شرق غزة

فتح تحمل الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسير أبو دياك

نشر بتاريخ: 12/08/2019 ( آخر تحديث: 13/08/2019 الساعة: 08:38 )
رام الله - معا - حملت حركة فتح الاحتلال الاسرائيلي وإدارة سجون الاحتلال الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير المريض سامي ابو دياك الذي نقل ظهر اليوم الى ما يسمى مشفى الرملة ثم الى مستشفى "أساف هروفيه"، بوضع صحي حرج وخطير للغاية.

ويعتبر الأسير أبو دياك من أخطر الحالات المرضية في سجون الاحتلال الإسرائيلية، وتعرض خلال السنوات الأخيرة الى سياسة القتل الطبي المتعمد والإهمال الصحي الممنهج، وعدم تقديم أي علاجات حقيقية من شأنها وقف الكارثة الطبية التي مورست بحقه.

و الأسير أبو دياك وهو من محافظة جنين، مصاب بالسرطان منذ أكثر من ثلاثة أعوام، وقبل ذلك تعرض لخطأ طبي متعمد بعد أن أُجريت له عملية جراحية في الأمعاء في أيلول عام 2015 في مستشفى "سوروكا" الإسرائيلي حيث تم استئصال جزءًا من أمعائه، وأُصيب إثر ذلك بتسمم في جسده وفشل كلوي ورئوي، حيث خضع بعدها لثلاث عمليات جراحية، وبقي تحت تأثير المخدر لمدة شهر موصولاً بأجهزة التنفس الاصطناعي.

و الأسير أبو دياك والمعتقل منذ عام 2002 والمحكوم بالسّجن المؤبد لثلاث مرات و(30) عاماً، هو واحد من بين (15) أسيراً يقبعون بشكل دائم في معتقل "عيادة الرملة"؛ علماً أن نحو (700) أسير يعانون من أمراض خطيرة وهم بحاجة إلى رعاية صحية حثيثة.

هذا وحملت حركة فتح مفوضية التعبئة والتنظيم سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة ومصير الأسير سامي أبو دياك في ظل تعنتها ورفضها الإفراج عنه، وذلك رغم ما وصل له من وضع صحي حرج للغاية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018