الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل 3 مقدسيين بينهم فتاة من "باب حطة"
  2. سقوط 3 صواريخ قرب السفارة الأمريكية في بغداد
  3. مصر:"اقتراح قانون في البرلمان لتجريم زواج القاصرات"
  4. الشاباك: استقرار السلطة الفلسطينية مصلحة إسرائيلية
  5. وفاة اسير محرر بعد يوم واحد من استشهاد شقيقه برفح
  6. سبعة قتلى في انهيار جسر معلّق في إندونيسيا
  7. بيروت: إصابة 145 شخصا في مواجهات مع قوات الأمن
  8. إسرائيل تمنع رئيس أوكرانيا من إلقاء كلمة بفعالية تذكارية
  9. إيران: الاتفاق النووي لا يزال قائما والمزاعم الأوروبية لا أساس لها
  10. ادلشتاين يعلن: الكنيست تلتئم الأسبوع القادم لمناقشة طلب حصانة نتنياهو
  11. قوات الاحتلال تعتقل 12 مواطنا من الضفة
  12. حالة الطقس: استمرار المنخفض الجوي وأجواء ماطرة وشديدة البرودة
  13. شهيد متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال شرق القطاع
  14. ترامب يقررهذاالاسبوع اذاكان يطرح صفقة القرن قبل انتخابات اسرائيل ام لا
  15. مصادر عبرية: انفجار بالون مفخخ في سديروت دون إصابات
  16. إبعاد رئيس الهيئة الاسلامية الشيخ عكرمة صبري عن الأقصى لمدة أسبوع
  17. شرطة الاحتلال: اصابة مستوطنة في حادث دهس عند مستوطنة بركان شمال الضفة
  18. عمير بيرتس يسعى الى عزل "حماس" والدخول في مفاوضات مع السلطة الفلسطينية
  19. اصابة مركبة مستوطن بحجر عند بلدة بيت امر شمال الخليل
  20. قوات الاحتلال تعتقل (18) مواطناً من الضفة

عيسى: المستوطنات غير قانونية بغض النظر عن وضعها التخطيطي

نشر بتاريخ: 11/09/2019 ( آخر تحديث: 11/09/2019 الساعة: 08:55 )
القدس- معا- قال الدكتور حنا عيسى، الأمين العام للهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، "إن جميع المستوطنات الإسرائيلية تعتبر غير قانونية بموجب القانون الدولي الإنساني بغض النظر عن وضعها التخطيطي".

ونوه ان "المستوطنات أحد العوامل الرئيسية وراء القيود المفروضة على الوصول وانعدام الأمن وتهجير الفلسطينيين في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية, ما يقوض الظروف المعيشية للعديد من الفلسطينيين في الضفة الغربية".

وشدد، "بناء المستوطنات وتوسيعها في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية يعد خرقا للقانون الدولي الإنساني, ويعد أيضا خرق لحقوق الإنسان المتعارف عليها بموجب القانون الدولي العام".

وأضاف "القانون الدولي الإنساني يمنع الدولة المحتلة من نقل مواطنيها إلى المناطق التي قامت باحتلالها، فالمادة 49 من إتفاقية جنيف الرابعة لسنة 1949 تنص على منع الدولة المحتلة من إجراء تغيرات دائمة في الأراضي المحتلة, باستثناء تغييرات جذرية لحاجات عسكرية أو لصالح السكان المحليين".

وأشار "الممارسة الإسرائيلية المتمثلة ببناء المستوطنات في الأراضي المحتلة بدأت بعد مضي وقت قصير على انتهاء حرب حزيران 1967, مع أن إسرائيل جادلت بأن المستوطنات بنيت لتعزيز الأمن الإسرائيلي, إلا أن الهدف الحقيقي لبناء المستوطنات كان تدعيم سيطرة إسرائيل على الأراضي المحتلة وضمان قدرتها".

وأوضح "تعمل إسرائيل من خلال إستعمار الأراضي الفلسطينية المحتلة على أن تكون المفاوضات في مصلحتها وتأمل بالحصول على الاعتراف بحقها في السيادة / الإدارة الدائمة للمستعمرات".

ولفت "قد يشكل الأساس لهذه السياسة الإستيطانية ضمان عدم نمو أو تطور تكون أية دولة فلسطينية".

وقال "فيما يتعلق بمستعمرات القدس الشرقية, بما في ذلك المستوطنات التي وضعت داخل حدود البلدية للقدس, لا شك بأن الهدف منها هو دعم مطالبة إسرائيل غير القانونية بجعل القدس الشرقية المحتلة جزءا من عاصمتها وتعديل التركيبة الديموغرافية للمدينة لضمان أن يشكل الإسرائيليون غالبية السكان فيها".

وأشار "تنتهك المستوطنات الإسرائيلية حقوق الفلسطينيين المنصوص عليها في قانون حقوق الإنسان الدولي، ومن بين الانتهاكات الأخرى, فان المستوطنات تنتهك حق تقرير المصير, وحق المساواة, وحق ملكية الأرض, ومستوى معيشي لائق وحق حرية التنقل".
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020