الأخــبــــــار
  1. قرار باغلاق جميع مدارس اليابان حتى نهاية شهر اذار تحسبا من "كورونا"
  2. اسرائيل توافق على بناء اكبر منطقة صناعية في الضفة بمساحة 3 الاف دونم
  3. الصحة الإسرائيلية تعلن عن مصاب جديد بفيروس كورونا عاد مؤخرا من إيطاليا
  4. مستوطنون يقطعون مئات أشجار الزيتون والكرمة جنوب بيت لحم
  5. الصحة توصي بعدم السفر للخارج إلا للحالات الضرورية
  6. اسرائيل تقرر منع دخول الاجانب من ايطاليا بسبب كورونا
  7. مقاتلات اسرائيلية اسقطت طائرة مسيرة انطلقت من داخل قطاع غزة
  8. الاحتلال يهدم حظيرة اغنام جنوب الخليل
  9. اسرائيل تفتح بحر غزة ومعبري "كرم ابو سالم" و"بيت حانون"
  10. خبراء الصين: سنتولى السيطرة على الفيروس خلال شهرين
  11. الصحة الكويتية: تم رصد 43 حالة مؤكدة بالاصابة بفيروس كورونا
  12. الارصاد: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة
  13. مستعربون يخطفون شابا من حلحول
  14. تعقيم "معبر الكرامة" بسبب كورونا
  15. "فتح الضفة" تطالب النقابات بتعليق خطواتها النقابية
  16. "اللجنة الحركية"تطالب النقابات بمراعاة المصلحة الوطنية
  17. السلطة تطالب مجلس الامن بالرد على اسرائيل
  18. كورونا تدفع العراق إلى اغلاق مؤسساتها
  19. اسرائيل تنصح بعدم السفر بسبب كورونا
  20. ‏أمير قطر يأمر بإجلاء القطريين والكويتيين من إيران بسبب فيروس كورونا

100 أسير يواصلون الإضراب ضد أجهزة التشويش

نشر بتاريخ: 24/09/2019 ( آخر تحديث: 26/09/2019 الساعة: 08:48 )
رام الله - معا - قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، أن نحو 100 أسير في سجون الاحتلال يوصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام منذ عدة أيام، رفضاً لوجود أجهزة التشويش المسرطنة في أقسام السجون.

ولفتت الهيئة أن إدارة المعتقلات قامت خلال الأيام الماضية بتجميع الأسرى المضربين من سجون ريمون وايشل والنقب وغيرها ونقلهم الى قسمي رقم 1 و 3 في سجن نفحة.

وبينت أن مصلحة السجون تمارس ضغوطاً ومضايقات وانتهاكات كبيرة تجاه الأسرى المضربين، لكسر إضرابهم، وأن ابرز الاعتداءات تتمثل في التفتيشات الدائمة لغرفهم وأقسامهم واقتحامها من قبل وحدات القمع (المتسادة).

وأوضحت الهيئة أن هذه المعركة تأتي مع استمرار إدارة معتقلات الاحتلال على موقفها الرافض للاستجابة لمطالب الأسرى، ومن أهمها الالتزام بالاتفاق السابق المتعلق بإزالة أجهزة التشويش، وتفعيل الهواتف العمومية، إضافة إلى وقف الإجراءات العقابية التي فرضتها على الأسرى المضربين.

وكان الأسرى في تاريخ العاشر من سبتمبر/ أيلول الجاري، وتحديداً في معتقل "ريمون" قد استعادوا المواجهة مع الإدارة من جديد بعد تنكرها للاتفاق الذي تم في شهر نيسان الماضي، وتضمن ذات المطالب المتعلقة بأجهزة التشويش والهواتف العمومية، وتبع ذلك عدة جلسات من الحوار مع الإدارة كان مصيرها الفشل.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020